مصطفي الفقي يستقبل المخرج العالمي كوبولا

مصطفي الفقي يستقبل المخرج العالمي كوبولا
مصطفي الفقي يستقبل المخرج العالمي كوبولا

أكد الدكتور مصطفي الفقي مدير مكتبة الإسكندرية أن الفن يرقى بالوجدان، ويثري الوعي، ويرهف الحس، وتقدم المكتبة الدعم للفنون بشتى أنواعها، موسيقى ومسرح وسينما، فضلا عن المعارض الفنية، وتحرص دائما على التواصل مع المبدعين في كل انحاء العالم تأكيدا على رسالتها الدولية. جاء ذلك اثناء استقباله للمخرج العالمي فرانسيس فورد كوبولا، حفيدته "كوزيما".

وقد أعرب كوبولا عن سعادته لزيارة مكتبة الإسكندرية، عملا بوصية صديقه المخرج الأمريكي العالمي مارتن سكورسيزي الذي زار المكتبة قبل عدة أعوام، وأعجب بها بشدة، وذكر من الطقوس التي يحرص عليها في زياراته الخارجية أن يصطحب احفاده، وقد زار القاهرة والأقصر وأسوان، وأطلع على الكثير من أوجه الحضارة المصرية، وذلك للمرة الأولى.

وأضاف أن أهم ثلاث نساء في التاريخ أعجب بهن كليوباترا السابعة، حتشبسوت، وهيباتيا جميعهن مصريات. وقد تفقد كوبولا أرجاء مكتبة الإسكندرية، زار قاعة القراءة الرئيسية، والمتاحف، والمخطوطات، وأعرب عن أعجابه برقمنة ذاكرة مصر الحديثة، وسأل عن المعلومات المتوفرة عن المؤلف المصري نجيب محفوظ ، الذي ذكر أنه يستمتع كثيرًا بقراءة رواياته.

يذكر أن كوبولا هو مخرج وسيناريست ومنتج أمريكي من أصل إيطالي، حصد جائزة أوسكار ستة مرات، فضلا عن جوائز أخرى، ومن أشهر أفلامه العراب، القيامة الآن، وغيرها.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا