تفاصيل تأسيس البنك المركزي شركة لضمان مخاطر ائتمان الصادرات 

البنك المركزي
البنك المركزي

أعلن مجلس إدارة البنك المركزي المصري، موافقته على تأسيس شركة لضمان مخاطر ائتمان الصادرات، برأسمال يبلغ نحو 600 مليون دولار.

وأكدت د. نجلاء نزهي مستشار محافظ البنك المركزي المصري، للشئون الإفريقية، أنه بموافقة مجلس إدارة البنك المركزي، سوف يتم تأسيس الشركة قبل نهاية العام لتصبح أول كيان مصري يسمح بدعم الصادرات الصناعية والخدمية المصرية بشكل إستراتيجي في القارة الإفريقية، فضلا عن دعم شركات المقاولات المصرية فى الفوز بعقود المشروعات الكبرى مع الحكومات الإفريقية.

يأتي تأسيس الشركة، في إطار توجيهات وحرص الرئيس عبد الفتاح السيسي على أهمية تعزيز التعاون الإستراتيجي مع الدول الإفريقية خاصةً على الصعيد الاقتصادي، وبهدف دعم الصادرات الصناعية والخدمية المصرية بشكل إستراتيجي في القارة الإفريقية، فضلا عن دعم شركات المقاولات المصرية فى الفوز بعقود المشروعات الكبرى مع الحكومات الإفريقية والتى يقدر حجمها سنويا بنحو 60 مليار دولار.

,جاء قرار مجلس إدارة البنك المركزي المصري، بتأسيس شركة لضمان مخاطر ائتمان الصادرات، وفق مراحل ودراسات متعمقة قام بها البنك المركزي بالاشتراك مع البنك الإفريقي ‏للتصدير والاستيراد، المستشار الفني للمشروع.

وتوصلت نتائج تلك المرحلة من الدراسة المستفيضة إلى أن هناك فرصاً واعدة للتجارة بين مصر وسائر الدول الإفريقية، ولكن نظراً لعدم توفر الخدمات المالية المطلوبة، وأيضاً قلة المعلومات وما يترتب عليه من زيادة المخاطر ‏وتكلفة التمويل، يعجز المستثمرين والبنوك عن الاستفادة من تلك الفرص.

وأشارت الدراسة إلي أنه في ضوء إمكانيات مصر الاقتصادية، وتميز موقعها الجغرافي، وعلاقتها القوية بجميع الدول الإفريقية، فإن مصر مؤهلة تماماً لدعم التجارة الإفريقية حال وجود الكيانات والأدوات المصرفية الداعمة لذلك.

واعتاد البنك المركزي المصري، الاستفادة من التجارب العالمية، لذلك قام البنك المركزي بصفته المالك للشركة المزمع إنشائها في يونيو 2019 بالإلتحاق بإتحاد "بيرن".

ويتألف اتحاد بيرن من 86 دولة يعمل جميعها في مجال ضمان مخاطر ائتمان الصادرات، الأمر الذي يعد محبذًا في مجال أعمال الشركات المشابهة نظراً لأهمية التعاون المشترك في تبادل الخبرات والمعلومات لخفض المخاطر وإعادة التأمين. 

وقام البنك المركزي المصري، بتقديم عرض تقديمي والتعريف بالشركة، خلال اجتماع الاتحاد السنوي الذي عقد في الهند شهر أكتوبر الماضي.

وصدرت موافقة مجلس إدارة البنك المركزي المصري، الإدارية على تعيين المكتب الفني المرشح من قبل البنك الإفريقي للتصدير والاستيراد والمؤلف من العضو المنتدب السابق للوكالة الألمانية، وبعض أعضاء مجلس إدارة الوكالة الألمانية السابقين وكذلك بعض الأكاديميين ممن لهم باع طويل في هذا المجال، في يونيو 2019.

وقام فريق عمل مشكل من البنك المركزي المصري، والبنك الإفريقي للتصدير والاستيراد، في يوليو 2019، بعمل زيارة للمملكة المتحدة، لاختيار أنسب تلك المكاتب من الناحية الفنية والمالية.

وعلى أثر ذلك، قام مجلس إدارة البنك المركزي المصري بتعيين مكتب Latham and Watkins ليكون الاستشاري القانوني لعملية تأسيس الوكالة وعملها فيما بعد، بعد دراسة طلبات عروض مقدمة من 7 مكاتباً ‏للاستشارات القانونية الدولية.

وامتدادا لذلك، قام فريق العمل بالبنك بدعوة فريق العمل الألماني لعمل عرض تقديمي لمجلس إدارة البنك المركزي، في أكتوبر 2019؛ لمناقشة خطة العمل، والنموذج ‏المالي، والخدمات المطلوبة بالسوق المصرية، وحجم رأس المال المتوقع، والهيكل التنظيمي وخطة التدريب بالشركة، بالإضافة إلى التكتلات والوكالات الدولية المقترح التعاون معها، وغيرها من الأمور الفنية.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا