«الصيادلة» تطالب بوقف الدراسة ببرنامج تميز الأدوية بطب بيطري المنصورة

نقابة الصيادلة
نقابة الصيادلة

أقام الحارس القضائي لنقابة الصيادلة المستشار محمد فكري، ولجنة إدارة النقابة المكونة من أستاذ الصيدلة بجامعة عين شمس د.عبدالناصر السنجاب، والدكتورة فاتن عبدالعزيز، والدكتور كريم بدر دعوى قضائية رقم 1700 لسنة 42 ق دائرة أول أفراد بمحكمة القضاء الإداري بالمنصورة.

 

وطالبت الدعوى بوقف الدراسة وإلغاء قرار النظام الدراسي الذي أنشأته كلية الطب البيطري جامعة المنصورة لإعداد الخريجين والمسمى بتميز الأدوية والمستحضرات البيولوجية.

 

وأوضحت عريضة الدعوى التي تقدمت بها نقابة الصيادلة مخالفة القرار المطعون عليه للقوانين واللوائح المعمول بها، وأكدت النقابة انه عصف بكل معايير التخصص العلمية وهدم كل الأسس التي بنيت عليها اختصاصات العاملين بمجال المهن الطبية من أطباء بشريين وصيادلة وأطباء أسنان وأطباء بيطريين.

 

وأكدت النقابة أن البرنامج المنشأ يعد سابقة فريدة من نوعها لم تحدث في تاريخ التعليم الجامعي في مصر منذ إنشاء كليات الصيدلة والطب البيطري، حيث تشمل المقررات الدراسية لهذا البرنامج تعد صارخ وتداخل مع المقررات الدراسية لكليات صيدلة فضلا عن كونها تخرج عن اختصاص الطبيب البيطري بعد تخرجه، ومن تلك المقررات الممارسات التصنيعية الجيدة للأدوية GMPs، وكيمياء صيدلية وصيدلانيات.

 

وذلك بالإضافة إلى أن من أهداف البرنامج إعداد وتدريب كوادر طبية بيطرية في مجال تركيب وتسويق الدواء البيطري واللقاحات والأمصال البيطرية .

 

وأضافت الدعوى أن المواد العلمية المشار إليها جميعها تدخل ضمن المقرارات الدراسية بكليات صيدلة والوظائف المذكورة تدخل ضمن مجال عمل الصيادلة ولا يوجد كلية طب بيطري داخل الجمهورية تقوم بتدريس تلك المواد لطلابها لكونها تخرج عن اختصاص الطبيب البيطري ومجال عملة الأصيل بعد التخرج وهو ما يوصم القرار المطعون عليه.

 

 

 

 

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا