بعد قرار عودة الطيران الإنجليزي.. «السياحة»: شهادة دولية بأمن المطارات المصرية

مطار شرم الشيخ
مطار شرم الشيخ

رحب قطاع السياحة، بقرار عودة الطيران الانجليزي لشرم الشيخ، لأنها بمثابة شهادة دولية بالحالة الأمنية المستقرة التي تشهدها مصر، كما تؤكد أمن المطارات المصرية.

ويعد السوق الانجليزي، من أهم الأسواق الوافدة للمقاصد السياحية المصرية خصوصا مع بدء الموسم الشتوي الذي يعتمد على السياحة الثقافية التي يعيشها السائح الانجليزي وتزامنا مع انطلاق بورصة لندن في شهر نوفمبر المقبل.

وفي هذا الصدد، قالت سحر طلعت مصطفي عضو مجلس النواب، إن قرار بريطانيا برفع حظر السفر عن منتجع شرم الشيخ، اليوم الثلاثاء، هو إقرار عملي أمام العالم بأمان واستقرار مصر، مرحبة بما صرح به أندرو موريسون وزير شئون الشرق الوسط و شمال أفريقيا، بالتواصل مع شركاءه في مصر وشركات الطيران التي تخطط لاستئناف الرحلات في المستقبل.

وأضافت النائبة، أن ذلك يأتي قبل انطلاق بورصة لندن للسياحة يوم 4 نوفمبر المقبل بوقت قصير، داعية القطاع السياحي بجناحيه الاستعداد للتعاون مع الشركاء البريطانيين، واستعادة الحركة من السوق الإنجليزي لمنتجع شرم الشيخ خلال موسم الشتاء الجاري، فيما طالبت بضرورة إطلاق حملات تسويقية موجه للسائح البريطاني للعودة لشرم الشيخ عبر منصات التواصل الاجتماعي، وكذلك دعوة الصحفيين البريطانيين والمؤثرين علي الانترنيت من الشباب الإنجليزي لزيارة شرم الشيخ.

وجددت النائبة، دعوتها إلى الجانب الروسي باعتبارها رئيس مجلس الأعمال المصري الروسي بضرورة استئناف الطيران العارض إلي منتجع شرم الشيخ خاصة بعد قرار السلطات البريطانية، مشيره إلي رغبة الشركات السياحية علي كلا الجانبان استئناف الشارتر كونه الناقل لحركة السياحة.

ومن جانبه أعرب رئيس جمعية مستثمري جنوب سيناء تامر مكرم، عن سعادته بخبر عودة الطيران الانجليزي إلى شرم الشيخ، مؤكدا أن مثل تلك الأخبار تصبح بمثابة دعاية قوية للسياحة المصرية و تعكس صورة حقيقة عن الأمن و الأمان التي تشهده مصر.

وأكد تامر مكرم، أنه جاء الخبر في وقت ممتاز قبل انطلاق بورصة لندن في أوائل شهر نوفمبر، وبذلك ستكون مشاركة القطاع السياحي الفندقي والشركات في البورصة مشاركة قوية وفعالة، مضيفا أن القطاع السياحي بأكمله سيسعى لعودة السياح الإنجليز لمعدلاتهم الطبيعية وأكثر.

وأشارت وزيرة السياحة د.رانيا المشاط، إلى أن هذه الخطوة من شأنها أن تدفع العلاقات الثنائية بين البلدين، ولاسيما المضي قدما نحو آفاق أرحب في قطاع السياحة الذي بات يشهد طفرة ملحوظة، مؤكدة ان مصر ترحب بعودة السائحين البريطانيين إلى مدينة شرم الشيخ.

وأشارت إلى أن هذا القرار يؤكد قناعة السلطات البريطانية بالأمن والأمان الذى تتمتع به مصر خاصة بعد الإجراءات التي اتخذتها الحكومة المصرية لتعزيز منظومة الأمن على كافة المستويات سواء في المطارات أو المناطق السياحية.

وأكدت وزيرة السياحة، على أن هذا القرار سوف يكون له مردود إيجابى كبير على زيادة الحركة السياحية الوافدة من السوق البريطاني ليس إلى شرم الشيخ فحسب، ولكن إلى المقاصد السياحية المصرية بوجه عام نظرا لما كان يثيره فرض حظر الطيران إلى شرم الشيخ من مخاوف للسائح البريطاني من زيارة المقصد المصرى.

وأضافت أن قرار رفع حظر السفر هو بمثابة رسالة للعالم تؤكد أن مصر آمنة، وأن الحكومة المصرية تضع أمان السائح كأولوية تحرص على تحقيقها بكافة السبل وبما يتماشى مع المعايير الأمنية الدولية التي يتم تطبيقها في أكبر مطارات العالم، مشيرة إلى إشادة الجهات الدولية المتخصصة التي قامت بزيارة المطارات المصرية بالإجراءات الأمنية بهذه المطارات.

 

 

 

 

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا