«مؤسسة دولية» تُشيد بمبادرة السيسي «الاستثمار في رأس المال البشري»

وزيرة الاستثمار تلتقي رئيس مؤسسة التمويل والتنمية الدولية
وزيرة الاستثمار تلتقي رئيس مؤسسة التمويل والتنمية الدولية

التقت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، آدم بوهلر، رئيس مؤسسة التمويل والتنمية الدولية DFC المنشأة حديثًا لتحل محل مؤسسة الاستثمار الخاص في الخارج OPIC، وذلك على هامش الاجتماعات السنوية للبنك الدولي في واشنطن.

وبحث الجانبان، متابعة نتائج اللقاء الأخير للدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، مع رئيس المؤسسة، وتكليفه للوزيرة بمتابعة مجالات التعاون مع المؤسسة خلال الفترة المقبلة، بما في ذلك مقترحات التعاون في مجالات الربط الكهربائي مع أفريقيا. 

واتفق الجانبان، على تمويل المؤسسة للشركات والقطاع الخاص فى مجالات النقل وتحليه المياه والطاقة المتجددة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وأكدت الوزيرة، حرص مصر على التعاون مع المؤسسة المنشأة حديثا، واستكمال ما تم من تعاون مع مؤسسة الاستثمار الخاص في الخارج، والتي تعد هيئة أمريكية حكومية مهمتها مساعدة الشركات الأمريكية على الاستثمار في الأسواق الناشئة حول العالم وخلق فرص عمل وتوفير التدريب للقوى العاملة المحلية.

وأوضحت الوزيرة، أن المشروعات التي يمكن التعاون فيها مع المؤسسة سواء من خلال دعم الشركات الناشئة في مصر، والمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، من أجل المساهمة فى خلق المزيد من فرص العمل، مشيرة إلى أهمية تشجيع المؤسسة للشركات الأمريكية لضخ استثمارات فى مصر وإفريقيا.

وأشاد رئيس مؤسسة التمويل والتنمية الدولية بمبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي، في الاستثمار في رأس المال البشرى، في ما تمتلكه مصر من قوة شبابية كبيرة يمكن الاستثمار فيهم، مشيرا إلى أن المؤسسة تتطلع للتعاون مع مصر في الفترة المقبلة.

وأوضح أن المؤسسة تقوم بتوفير التمويل للشركات الناشئة أو توسيع نطاق مجال شركات الأعمال التجارية، وتقديم التأمين لتشجيع الشركات على العمل في المناطق التي يحتمل أن تكون محفوفة بالمخاطر، وتقيم علاقات شراكة مع مدراء صناديق استثمار رؤوس الأموال الخاصة للنهوض بالاستثمارات ورؤوس الأموال.

 

 

 

 

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا