التعادل السلبي يحسم موقعة كوريا الشمالية والجنوبية بتصفيات المونديال

مباراة تاريخية.. التعادل السلبي يحسم موقعة كوريا الشمالية وجارتها الجنوبية بتصفيات المونديال
مباراة تاريخية.. التعادل السلبي يحسم موقعة كوريا الشمالية وجارتها الجنوبية بتصفيات المونديال

في مباراة تاريخية، سيطر التعادل السلبي على موقعة بيونج يانج بين المنتخب المضيف ''كوريا الشمالية" وجاره منتخب كوريا الجنوبية، في إطار الجولة الرابعة لدور المجموعات من تصفيات كأس العالم 2022، المقرر إقامته في قطر.


وبهذا التعادل، رفع المنتخبان رصيدهما إلى سبع نقاط، واحتفظت كوريا الجنوبية بصدارة المجموعة بفارق الأهداف أمام كوريا الشمالية.


وهذه هي المرة الأولى التي يلعب المنتخبان في العاصمة الكورية الشمالية بيونج يانج منذ 29 عاما.


ولقرابة ثلاثة عقود، لم تستقبل كوريا الشمالية جارتها الجنوبية في أي مباراة كروية، رغم وقوعهما معا في أكثر من مناسبة في مجموعة واحدة بالتصفيات سواء على صعيد تصفيات المونديال أو تصفيات كأس الأمم الآسيوية.


وأبرز تلك المرات كانت في تصفيات مونديال 2010 في جنوب أفريقيا، حينما صعد المنتخبان سويا للنهائيات، ولعبت وقتها المباراة في الصين.


وتأتي الخطوة، في ظل جهود التقارب بين شطري شبه الجزيرة الكورية على المستوى السياسي، والتي بدأت مطلع عام 2018.
وانعكس ذلك على الصعيد الرياضي، فشارك البلدان في أولمبياد بيونج تشانج الستوية في فبراير من العام نفسه، تحت راية كوريا الموحدة.


كما شاركا سويا في كأس العالم لكرة اليد مطلع العام الحالي تحت منتخب واحد أيضا، في البطولة التي استضافتها ألمانيا والدنمارك مناصفة.

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا