«الحج والعمرة» توقع مذكرتي تفاهم مع «علم»

صورة موضوعية
صورة موضوعية

أعلنت وزارة الحج والعمرة، عن نجاح المرحلة الأولى من حلول "الحج الذكي"، والتي ساهمت في تيسير إجراءات الحركة والنقل وتعزيز مستويات السلامة للحجاج في موسم حج ١٤٤٠هـ.


ووقعت وزارة الحج والعمرة، مذكرتي تفاهم مع شركة علم لتطوير وتشغيل المنصة الإلكترونية للإعاشة والصحة والبيئة، وتأسيس وتشغيل مركز تأهيل وترخيص العاملين في منظومة الحج والعمرة، وقعها نائب وزير الحج والعمرة الدكتور عبدالفتاح بن سليمان مشاط ، والرئيس التنفيذي لشركة علم لأمن المعلومات الدكتور عبدالرحمن الجضعي.

 

وقال نائب وزير الحج والعمرة الدكتور عبدالفتاح بن سليمان مشاط، في تصريح صحفي، خلال مشاركة الوزارة في أسبوع جيتكس للتقنية 2019، إن وزارة الحج والعمرة تشهد تحوّلًا رقميًا واسع النطاق بالتعاون مع بيوت الخبرة وشركات التقنية العالمية، لتعزيز مفاهيم استخدام الحلول الذكية لتقديم خدمات عالية الجودة لضيوف الرحمن تسهم بشكل مباشر في تحسين تجربتهم وإثرائها والتي هي أحد أهم مستهدفات رؤية المملكة 2030.

 

وأضاف أن مذكرتي التفاهم الموقع مع شركة علم تهدف إلى دراسة مدى إمكانية التعاون المشترك بين وزارة الحج والعمرة و"علم" وتنفيذ أعمال مشتركة بين الطرفين في مجال الخدمات الإلكترونية و تقنية المعلومات و الرقابة والتفتيش وذلك لاستثمار القيم المضافة بما يحقق المصلحة العامة للجهات المستهدفة.

 

وأشار إلى أن الوزارة بتوجيهات ومتابعة من معالي وزير الحج والعمرة الدكتور محمد صالح بن طاهر بنتن فعلت الشراكات الإستراتيجية مع القطاع الخاص للارتقاء بجودة الخدمات وتطوير حلول "الحج الذكي" ومن ذلك توقيع مذكرات تفاهم العام الماضي على هامش مبادرة مستقبل الاستثمار، مع شركة "إس إيه بي" SAP في مجال التكنولوجيا وتعزيز البنية التحتية الرقمية والحوسبة السحابية، ومنصات الحوسبة السحابية المختصة بالجغرافية المكانية، وإنترنت الأشياء، والبطاقات الذكية من أجل رفع مستوى الخدمات.

 

من جهته، قال المشرف العام على التخطيط والتطوير بالوزارة الدكتور عمرو بن رضا المداح، إن من شأن حلول الحج الذكي ضمان نقل ملايين الحجاج في أنحاء المشاعر المقدسة بسرعة وسهولة وأمان وفقًا لجداول زمنية محددة، وأضاف: "يعمل التحول الرقمي الناجح على الاستفادة من إمكانية الاطلاع الفوري على أوضاع الحجاج لتحسين الحركة ومستويات السلامة والتنقل وإدارة الحشود، وسنقوم خلال المرحلة الثانية من الحج الذكي بنشر النمذجة التنبؤية لملايين الحجاج والمعتمرين".

 

ويُدار حلّ "الحج الذكي" عبر غرفة عمليات العمليات المتابعة والتحكم التي تصوّر لحظة بلحظة الرؤى الفورية المستمدّة من تدفقات الحشود عبر الأجهزة وأدوات الاستشعار المرتبطة بشبكات إنترنت الأشياء، والتحليلات الجغرافية المكانية وصور الكاميرات، بجانب البيانات الواردة من منصة التغذية المعلوماتية الجوالة الخاصة بالحجاج.

 

وتشارك وزارة الحج والعمرة في جيتكس هذا العام لعرض التحولات الرقمية وحلول الحج الذكي التي تطبقها لرفع مستوى الخدمات المقدمة للحجاج والمعتمرين وإثراء تجربتهم تماشيًا مع مستهدفات رؤية 2030.


 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا