بومبيو يدعو الاتحاد الأوروبي إلى إدانة إيران ومحاسبتها بشأن قضية ناقلة النفط

وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو
وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو


دعا وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، إلى إدانة إيران ومحاسبتها على تفريغ حمولة ناقلة النفط الإيرانية "أدريان داريا 1" في سوريا، بعد أن أفرجت سلطات جبل طارق عن الناقلة التي كانت قد احتجزتها للاشتباه في مخالفتها العقوبات الأوروبية ضد دمشق.

وكتب وزير الخارجية الأمريكي، في تغريدة على صفحته الرسمية على موقع "تويتر"، "تم إفراغ النفط من (أدريان داريا 1) في سوريا؛ ما يثبت أن إيران كذبت على بريطانيا وجبل طارق".

وتابع بومبيو -حسبما نقلت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية على موقعها الإلكتروني "ينبغي على أعضاء الاتحاد الأوروبي إدانة هذا الفعل، وإعلاء سيادة القانون، ومحاسبة إيران".

كانت سلطات المملكة المتحدة قد احتجزت الناقلة الإيرانية في يوليو قبالة ساحل جبل طارق في يوليو الماضي، ثم أفرجت عن الناقلة بعد قرابة الشهر عقب أن تلقت تأكيدات كتابية رسمية من طهران بأن السفينة لن تنقل النفط الذي كان على متنها إلى سوريا.

وفي سبتمبر الماضي، قال وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب إن الناقلة باعت نفطها الخام للنظام السوري مخالفة بذلك التأكيدات التي قدمتها طهران.
 

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا