السجن المؤبد لخاطف الطائرة المصرية بمطار «برج العرب»

السجن المؤبد
السجن المؤبد

قضت محكمة جنايات الإسكندرية، مساء اليوم الثلاثاء، بمعاقبة سيف الدين مصطفى، خاطف الطائرة المصرية بمطار برج العرب الدولي، والتوجه بها إلى العاصمة القبرصية نيقوسيا، بالسجن المؤبد لمدة 25 عامًا.

صدر الحكم برئاسة المستشار عبد العزيز سالم، وعضوية المستشارين حسام محمد حسن وعبد الكريم شامخ.

ترجع وقائع القضية إلى أواخر مارس 2016، عندما أقدم سيف الدين مصطفى على عملية خطف طائرة ركاب من مطار برج العرب الدولي المتجهة إلى القاهرة وإجبار قائدها على الذهاب إلى قبرص.

وهبطت الطائرة في مطار لارناكا بالعاصمة القبرصية، مهددا طاقم الطائرة بارتدائه حزامًا ناسفًا "وهمياً" كان يرتديه أسفل ملابسه لإجبارهم على تغيير مسار الطائرة.

وأفادت وزارة الطيران فى بيان لها – وقتها- أن الطائرة تحمل رقم رحلة 181 طيران داخلي، وكانت تقل على متنها 55 راكبا، وتم فقدان الاتصال بها بعد فترة وجيزة من إقلاعها في طريقها لمطار القاهرة.

وأعترف المتهم  للسلطات القبرصية أن الدافع وراء جريمته هو محاولته لم  شمل أسرته القبرصية بعد 24 عاما من الغياب.

وفي أغسطس الماضي، وصل المتهم مطار القاهرة الدولي مُرحلًا من دولة قبرص لمثوله أمام القضاء المصري، بعد موافقة المحكمة العليا القبرصية على الطلب بتسليم للجانب المصري وفقًا للمعايير الدولية.

ووجهت النيابة العامة للمتهم تهم الاستيلاء بالتهديد أو الترويع على وسيلة من وسائل النقل الجوي، وتعطيل سيرها عمدًا وخطفه واحتجازه وحبس ركابها وأفراد طاقمها تحقيقًا لغرض إرهابي.

وأحال النائب العام المستشار نبيل صادق، المتهم، في 5 ديسمبر الماضي، لمحكمة جنايات الإسكندرية، لمحاكمته لتصدر حكمها المتقدم.

 

---
 
 
 

 

ترشيحاتنا