«عبدالغفار» يفتتح جامعات المعرفة الدولية وفرع «كوفنتري» بالعاصمة الإدارية

جامعات المعرفة الدولية
جامعات المعرفة الدولية

 افتتح د. خالد عبدالغفار، وزيرالتعليم العالي والبحث العلمي، صباح اليوم الأحد، مقر جامعات المعرفة الدولية  التابعة لمؤسسة "السويدي اديوكيشن" للخدمات التعليمية والذي يضم فرع جامعة كوفنتري البريطانية بالعاصمة الادارية، وذلك بحضور المهندس أحمد السويدي مؤسسورئيس مجلس إدارة مؤسسة "السويدي إديوكيشن"، والبروفيسور جون لاثام رئيس جامعة كوفنتري البريطانية، بالإضافة إلى لفيف من قيادات منظومة التعليم العالي ومؤسسة السويدي إديوكيشن وأعضاء هيئة التدريس بجامعة كوفنتري البريطانية بمصر، وعدد من أولياء الأمور.


أشاد د. خالد عبد الغفاروزير التعليم العالي والبحث العلمي خلال الجولة التفقدية التى قام بها داخل الحرم الجامعي بحجم وجودة الإنجاز الذي تحقق داخل الجامعة سواء من حيث المباني التى تم تصميمها بشكل عصري يواكب اساليب التعلم الحديثة والتى تعتمد على التفاعل المستمر بين الطلاب والأساتذة،وكذلك قاعات المحاضرات التى تم تجهيزها بأحدث اساليب عرض المعلومات العلمية.


وأكد الوزيرعلي أن مصر تشهد طفرة كبرى فى مجال التعليم العالي سواء من حيث حجم وكم المشروعات التى يتم تنفيذها فى هذا القطاع الحيوي من جامعات مصرية جديدة تدخل الخدمة لأول مرة أو أعمال التطوير المستمرة للجامعات الموجودة وكذلك فروع الجامعاتالعالمية التي تُدرس أحدث المناهج العلمية التى تحقق مفهوم الإتاحة، وتواكب سوق العملوتلبي متطلباته.


من جانبه صرح المهندس احمد السويدي رئيس مجلس إدارة مؤسسة "السويدي إديوكيشن": هدفنا الرئيسي من إنشاء جامعات المعرفة هو مواكبة كل ما يشهده العالم من تطورات في العلوم الحديثة،وتقديم خدمات تعليمية غير مسبوقة تتماشى مع رؤية مصر للتنمية المستدامة 2030، نستطيع عن طريقها تسليح أبنائنا بأحدث المهارات العلمية التى تؤهلهم للمنافسة فى أسواق العمل المختلفة وإعتلاء اعلى درجات التفوق المهني والعلمي.
وأوضحأن وزارة التعليم العالي كانت تتابع عن كثب وبصورة شبه يومية تفاصيل العمل داخل مقر الجامعة والإطلاع على كافة التجهيزات اللوجستية والمعامل والمختبرات العلمية ومطابقتها للمواصفات والاشتراطات الفنية اللازمة لتقديم الخدمات التعليمية وفقا لأعلي معايير الجودة المطبقة في مقر الجامعة الأم بالمملكة المتحدة.


وأكد المهندس أحمد السويدي رئيس مجلس إدارة مؤسسة "السويدي إديوكيشن"أن الشراكة مع أكبر الجامعات الرائدة في العالم لم يعد أمرا اختياريا بل ضرورة ملحة لذلك وقع الاختيار على جامعة كوفنترى البريطانية لتكون أول الجامعات المنضمة الى جامعات المعرفة الدولة خاصة وأنها تتمتع بسجل مشرف فى مجال التعليم، حيث تم تصنيف "كوفنتري" ضمن أفضل خمسة عشر جامعة في المملكة المتحدة طبقا لدليل الجارديان للجامعات لعام ٢٠٢٠.


من جانبه قال البروفيسور جون لاثام رئيس جامعة كوفنتري البريطانية ما شاهده في فرع جامعة كوفنتريفي مصرلا يقل جودة عن الجامعةالأمفي بريطانيا،معربا عن سعادته بالمستوى المتقدم والراق لكافة التجهيزات بفرع الجامعة في مصر، موضحا ان الفترة التي سبقت الإعلان عن افتتاح فرع جامعة كوفنتري في مصر شهدت عدد كبير من الاتصالات والزيارات والاجتماعات المباشرة وأيضا عبر شبكات الفيديو كونفرانس بين الجانبين للاتفاق على شكل العملية التعليمة وإستراتيجية تنفيذها والأهداف المطلوب تحقيقها، مؤكدا انه لمس جدية الجانب المصري ممثل في مؤسسة السويدي اديوكيشن ورغبته الأكيدةفي تحقيق نقلة نوعية في شكل وأسلوب التعليم العالي في مصر.
فيما أكد د. محمود علام رئيس جامعات المعرفة الدولية أن خريجو جامعة كوفنترى في مصر سيحصلون على نفس شهادة التخرج المعتمدة من الجامعة الأم، ويستطيع من خلالها الخريج أن يعمل في أي دولة حول العالم، كما يمكن للطالب الملتحق بفرع الجامعة في مصر أن يكمل دراسته بالجامعة الأم في بريطانيا إن أراد ذالك وفى أي وقت على مدار اعوام الدراسة نظرا لتطابق المناهج وأسلوب التدريس، كما يمكن للطلاب الذين يدرسون في بريطانيا ان يستكملوا دراستهم بفرع الجامعة في مصر، مشيرا الى أن عملية اختيار أعضاء هيئة تدريس فرع جامعة كوفنترى في مصر تمت وفق القواعد والشروط المطبقة فى الجامعة الام في بريطانيا.


وأكد إيهاب سلامة، الرئيس التنفيذي لمؤسسة السويدي إديوكيشن أن طلاب جامعة كوفنترى سيحصلون على أفضل الخدمات والخبرات التعليمية ، طوال فترة دراستهم ، وذلك تأكيدا على ما وعدنا به من قبل من إننا سنبذل كل الجهد لاعداد طلابنا بالشكل الذي يمنحهم افضل الفرص لسوق العمل التنافسي.  


 

 

 

 

 

 

 

 
 
 

ترشيحاتنا