محامية «فتاة العياط»: مفاجأت جديدة بتقرير الطب الشرعي تحسم براءة موكلتي

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قالت دينا المقدم محامية فتاة العياط، إن بعد الاطلاع على التقرير المبدئى للطب الشرعى الخاص بـ أميرة أحمد رزق المعروفة إعلاميًا بـ «فتاة العياط»، أثبت تطابق الدماء الموجود على السكين المستخدم والعربية وجسد موكلتى بدماء القتيل، كما أثبت تطابق جلد موكلتى بالجلد الموجود تحت أظافر القتيل.

وتابعت المقدم، أن التقرير أثبت عذرية موكلتى، بجانب خلو اظافر موكلتى من أى آثار لجلد القتيل، وهو ما يثبت براءتها، مما هو منسوب إليها.

وكان قد قرر قاضي المعارضات بمحكمة الجيزة، تجديد حبس المتهمين الإثنين وائل وإبراهيم، ٤٥ يوما على ذمة التحقيق في القضية المعروفة إعلاميا بـ« فتاة العياط».

كانت النيابة العامة بجنوب الجيزة، قررت حبس الفتاة المتهمة بقتل سائق حاول الاعتداء عليها جنسيا، بالعياط، 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وقالت المتهمة في اعترافاتها، إن المجني عليه حاول التعدي عليها جنسيًا داخل سيارته مستغلا الدخول في منطقة نائية، وهددها بسلاح أبيض «مطواة» فحاولت استمالته دون عنف، وفور إلقائه السلاح الأبيض تناولته وسددت له عدة طعنات.

وتابعت المتهمة، أنها ليست نادمة على قتله وأنها فعلت ذلك لحماية شرفها.

كانت البداية، عندما تلقى قسم شرطة العياط، بلاغا من طالبة في العقد الثاني من عمرها، تفيد قيامها بقتل سائق سيارة ميكروباص حاول التعدي عليها جنسيًا بدائرة القسم، وسددت له عدة طعنات، وعلى الفور، انتقلت قوة من مباحث القسم إلى محل الواقعة، وتبين صحة ما جاء على لسان المتهمة، وتم تحرير محضر بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيقات.

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا