765 ألف جنيه غرامات كأس السوبر الإماراتي واستياء بين الحكام

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية


انتهى كأس السوبر الإماراتي بفوز الشارقة بطل دوري العام الماضي، باللقب، بركلات الترجيح أمام نادي شباب الأهلي بكأس رئيس الدولة الإماراتي في النسخة الماضية، غير أن الاحداث التي صاحبت البطولة، ويوم المباراة، أثارت استياء قطاع عريض من الشارع الرياضي الإماراتي بشكل عام.


حيث تعدى أحد الجماهير المنتمين لنادي شباب الأهلي على حكم المباراة محمد عبيد، عقب انتهاءها بتلك النتيجة، على خلفية عدم احتسابه ركلة جزاء لفريقه، فضلا عن نزول جماهير نادي الشارقة لأرض الملعب للاحتفال مع لاعبي فريقهم بإنجاز البطولة.


الا ان كل تلك الأحداث، تم تحويلها إلى لجنة الانضباط بالاتحاد الإماراتي لكرة القدم، برئاسة المستشار سعيد الحوطي، والتي قررت توقيع غرامات مالية قدرها 170 ألف درهم على جميع الأطراف، وهو ما يوازي 765 ألف جنية تقريبا.


وكانت عبارة عن غرامة ( 315 ألف جنية مصري، أو 70 ألف درهم) على نادي شباب الأهلي لتعدي أحد جماهيره على الحكم، وغرامة على نادي الشارقة ب50 ألف درهم ( أو 225 ألف جنيه مصري) نتيجة لنزول جماهيره لأرض الملعب، و غرامة 50 ألف درهم ( 225 ألف جنيه مصري) مع إيقاف مباراة للاعب الشارقة الحسن صالح لتعديه على لاعب من نادي شباب الأهلي.


من جهة ثانية، أبدى عدد من الحكام الإماراتيين، استيائهم مما تعرض له زميلهم محمد عبيد حكم مباراة السوبر في واقعة تعتبر دخيلة على اخلاقيات المشجع الإماراتي، وقد طالب أصحاب الصافرة من اتحاد الكرة بضرورة اتخاذ موقف أكثر صرامة مع المشجع المعتدي، حيث تقدم الحكم محمد عبيد ببلاغ ضده لاحقا.
 

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا