أخر الأخبار

محافظ القليوبية يتابع الموقف التنفيذي لقانون التصالح على مخالفات البناء

علاء عبد الحليم مرزوق محافظ القليوبية
علاء عبد الحليم مرزوق محافظ القليوبية

صرح  الدكتور علاء عبد الحليم مرزوق محافظ القليوبية، بأن إجمالي أعداد المواطنين الذين تقدموا لتقنين أوضاعهم وتقديم  طلبات التصالح علي مخالفات البناء، طبقاً للقانون 17 لسنة 2019 بمدن ومراكز المحافظة بلغ 1738 مواطن وذلك خلال الفترة من 25/7/2019 حتى 15/9/2019، وتم سداد 330 ألف و165 جنيه رسوم فحص الطلبات، فى إطار متابعة تفعيل القانون.

ويهيب المحافظ، بجميع المواطنين المخالفين سرعة استغلال تلك الفترة الممنوحة والتوجه لتقنين أوضاعهم لتحقيق الاستقرار وإنهاء كافة المشاكل المتعلقة بالمخالفات البنائية، داعياً كافة المواطنين المخالفين بسرعة تقديم الطلبات قبل انتهاء المدة المحددة لذلك في يناير 2020، أياً كانت المخالفة حيث سيتم استلام كافة الطلبات في الإدارات الهندسية بالمراكز والأحياء على مستوى المحافظة، مشيراً إلى تشكيل لجنة مختصة لتحديد سعر المتر المسطح لاحتساب قيمة التصالح وتقنين الأوضاع لكل منطقة على حدى وحسب نوعية المخالفة على أن يتم اعلان تلك الأسعار فور اعتمادها.

وأكد أن المستندات المطلوبة هي " صورة من بطاقة الرقم القومي لمقدم الطلب، المستندات الدالة على صفة مقدم الطلب بالنسبة للأعمال المخالفة بالمبني المطلوب التصالح عليه، المستندات الدالة على أن المخالفة المطلوب التصالح فيها تم القيام بها قبل تاريخ العمل بأحكام القانون 17 لسنة 2019م ، المستند الدال على تاريخ الإجراءات القانونية المحررة حيال المخالفة، والمستند الدال على تركيب أى مرفق من مرافق العقار ( كهرباء مياه _ غاز تليفون انترنت...الخ )، مستخرج رسمى صادر من مصلحة الضرائب العقارية، عقود البيع المشهرة أو الإيجار المشمولة بإثبات التاريخ بالشهر العقارى، صورة ملتقطة من القمر الصناعى، نسختان من الرسومات المعمارية للمبنى المنفذ على الطبيعة معتمدتان من مكتب هندسي، نسخة من الرسومات المرفقة بترخيص البناء وصورة من أورنيك الترخيص إن وجدا.

وأضاف، بالإضافة إلي تقرير معتمد من نقابة المهندسين مقدم من مكتب استشاري في الهندسة الإنشائية يثبت أن الهيكل الانشائي للمبنى وأساساته يحققان السلامة الإنشائية ولا يشكلان خطراً على الأرواح أو الممتلكات وصالح للإشغال، والإيصال الدال على سداد رسم فحص الطلب ".

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا