الصحة: 7 دول اتخذت نفس الإجراءات المصرية ضد مادة الرانتيدين المسرطنة

وزارة الصحة والسكان
وزارة الصحة والسكان

تابعت وزارة الصحة والسكان، متمثلة في الإدارة المركزية للشئون الصيدلية، ما تردد
من معلومات على بعض مواقع التواصل الاجتماعي بشأن المستحضرات الدوائية المحتوية على مادة
الرانتيدين.

 

وأكدت الوزارة على انه وطبقا لما تم رصده من تقارير صادرة عن عدة جهات رقابية دولية، ومنها التقرير الصادر من منظمة الغذاء والدواء الأمريكية ال"FDA" وتقرير الوكالة الأوروبية لتقييم الأدوية ال "EMA" وذلك بخصوص المستحضرات الخاصة بتقليل إفراز الحمض في المعدة والتي تحمل الاسم العلمي رانيتدين Ranitidine ، حيث تضمنت هذه التقارير العثور على شائبة من مواد النيتروس امين،
بمستويات منخفضة.

 

وأوضحت الوزارة أنه نظرا لتنوع واختلاف مصادر المواد الخام عالميا، وانطلاقا من الدور الرئيس لوزارة الصحة والسكان المصرية في اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية للتأكد من سلامة
ومأمونية المستحضرات الدوائية، فقد تقرر اتخاذ العديد من الإجراءات الاحترازية وفقا للإجراءات الرقابية العالمية المتعارف عليها في هذا الشأن.

 

وأشارت الوزارة إلى أن أول إجراءاتها الاحترازية تمثلت في وقف تداول كافة المستحضرات المحتوية على مادة الرانتيدين المشار إليها مع أخذ عينات من جميع المصانع المنتجة لهذة المستحضرات وإخضاعها للتحليل في الهيئة القومية للرقابة والبحوث الدوائية، تمهيدا لاتخاذ الإجراء المناسب، سواء بإعادة التداول والإفراج عن المستحضرات التي تم وقف تداولها أو السحب طبقا لنتيجة التحليل من خلال إصدار منشورات متتالية لاحقة عن كل مستحضر.

 

ولفتت وزارة الصحة والسكان إلى أن ما تم هو إجراء إحترازي فقط، وفقا للمعايير العالمية المتبعة في هذا الشأن، وهذه الإجراءات لا تدعو للقلق حيث قامت حتى الأن العديد من الدول مثل ألمانيا، وسویسرا، واستراليا، وسنغافورا، والمملكة العربية السعودية، والمملكة الأرنية الهاشمية، ودولة الإمارات باتخاذ نفس تلك الإجراءات.

 

ونوهت الوزارة إلى وجود بدائل كثيرة أخرى متوفرة للمستحضرات سالفة الذكر، مناشدة المواطنين مراجعة مقدمي الخدمات الصحية لمعرفة تلك البدائل المتوفرة في الأسواق.

 

وشددت وزارة الصحة والسكان، متمثلة في الإدارة المركزية، على أنها تقوم بالمتابعة المستمرة وسيتم التصريح بأي تعليمات أو إجراءات أخرى سيتم اتخاذها في هذا الشأن، مطالبة المواطنين بالتواصل الدائم مع مركز اليقظة المصري، للحصول على المزيد من المعلومات ولإتباع إجراءات اليقظة الدوائية من خلال الاطلاع على الموقع الالكتروني لمركز اليقظة الدوائية المصري.

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا