«مسافرون» تطالب باستثمار النجاحات الرياضية في التسويق للسياحة عالميًا

الدكتور عاطف عبد اللطيف
الدكتور عاطف عبد اللطيف

قال الدكتور عاطف عبد اللطيف رئيس جمعية مسافرون للسياحة والسفر وعضو جمعيتي مستثمري السياحة بجنوب سيناء ومرسى علم أن السياحة الرياضية عنصر مهم جدا في تنشيط الحركة السياحية في أي دولة تتمتع بمواصفاته.


وأوضح د. عاطف عبد اللطيف، في تصريحات صحفية له اليوم أن من أهم مواصفات السياحة الرياضية وجود شواطئ كبيرة وملاعب مختلفة وقدرة تنظيمية عالية ونحن نتميز بوجود شواطئ البحر الأحمر والأبيض في جنوب سيناء ومرسى علم والغردقة والاسكندرية ومرسى علم بخلاف الملاعب الرياضية المنتشرة بربوع الجمهورية.


وأشار د. عاطف، إلى ضرورة استثمار البطولات والميداليات التي حققتها مصر عالميا سواء في كرة اليد أو الطائرة او بطولة الألعاب الأولمبية في التنشيط للسياحة الرياضية من خلال استضافة البطولات العالمية وإقامتها على أرض مصر من خلال عمل شراكات وبروتوكولات تعاون بين وزارات الشباب والرياضة، والسياحة والطيران، وكذلك الاتحادات الرياضية الدولية والمحلية واتحاد الغرف السياحية وجمعيات المستثمرين السياحيين يتم بمقتضاها وضع خطة ورؤية للسياحة الرياضية وكيفية جذب واقامة وتنظيم البطولات الرياضية على أرض مصر.


وأضاف د.عاطف عبد اللطيف، أن السياحية الرياضية تتميز بعنصرين مهمين أولهما أنها تزيد من نسب السياح بشكل كبير وتجذي مختلف الفئات العمرية، والثاني أنها في حد ذاتها تعد تسويق وترويج للسياحة في مصر بشكل عام من خلال الفرق والجمهور المشارك الذين ينقلون ما يشاهدونه في مصر عبر صفحاتهم على السوشيال ميديا وتركيز وسائل الاعلام المحلية والعالمية على البطولات الرياضية التي تقام في مصر.


ونوه إلى ضرورة وضع خطة تسويقية للأنشطة الرياضية والسياحة الرياضية في مصر داخل البورصات والمعارض السياحية العالمية التي نشارك فيها وكذلك دعوة الاتحادات الرياضية الدولية لزيارة مصر ومعالمها الرياضية والتعرف على إمكانياتها وتحديد البطولات الرياضية المستهدفة سواء كرة شاطئية أو طائرة أو بليارد وغيرها من الألعاب التي يمكن تنفيذها في مصر.


وأشاد د. عاطف، باختيار مصر لتنظيم بطولة العالم الشاطئية للتايكوندو لأول مرة في مصر بمدينة الغردقة في نسختها الثالثة مؤكدا أن الاستمرار في هذا النهج سيكون له دور كبير في زيادة معدلات الدخل السياحي لمصر مؤكدا أننا نتميز أيضا بسباقات رياضية مثل سباق الهجن والفروسية وغيرها.


وضرب د. عاطف عبد اللطيف، مثالاً بأهمية السياحة الرياضية من خلال تقرير صادر عن المعهد الوطني الإسباني يشير إلى أن عدد السيّاح الذين زاروا إسبانيا لأغراض رياضية  عام 2017 بلغ 10 ملايين سائح حققوا للاقتصاد الإسباني 12 مليار دولار منهم 1.2 مليون زائر لملعب «سانتياجو برنابيو» الخاص بنادي ريال مدريد.

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا