فيديو| الخرباوي: «الشائعات التي تتعرض لها مصر كفيلة لهدم أي دولة»

المفكر والكاتب السياسي، ثروت الخرباوي
المفكر والكاتب السياسي، ثروت الخرباوي

قال المفكر والكاتب السياسي، ثروت الخرباوي، إن الحملة الممنهجة على جيش مصر والرئيس عبد الفتاح السيسي، بسبب قرب الجيش من الشعب، وتناغم العلاقة بينهما.

وأضاف الخرباوي، خلال مكالمة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى، في برنامج «صالة التحرير»، على قناة صدى البلد: «هناك هجمات على الرموز العسكرية، حتى أحمد عرابي يحاولوا التحقير من شأنه»، متابعا: «كذلك يتم الهجوم على عبدالناصر، الذي تدار ضده حروبا ضارية».

وأشار الخرباوي إلى أن الجيش المصري ليس طائفيا، لافتا إلى رغبة الإخوان في عمل جيش مواز قائم على شكل عقائدي للقضاء على الجيش المصري، متابعا: «محمد مرسي فتح أبواب سيناء أمام منتخب العالم للإرهاب للسيطرة على سيناء ومحاربة الجيش المصري».

وأردف المفكر السياسي: «الإخوان عايزين يدمروا الجيش المصري من الداخل، دون طلقة واحدة.. ويجب أن يعلم الجميع أن المستهدف من حرب الشائعات هم الشباب المصري.. ويتم التجهيز لشخص ما ليظهر قبل 2024 ليظهر بصورة القائد والزعيم، ويخوض الانتخابات الرئاسية، وسيتم تقديمه على أنه الفارس المخلص من الإحباط واليأس».

وأوضح الخرباوي أن هناك لجنة داخل جماعة الإخوان تسمى لجنة الحرب المعنوية، وتتفرع منها لجان بث الشائعات، متابعا: «هناك معهد بريطاني اسمه كافيستوك، التابع للمخابرات البريطانية، وهو معهد متخصص في إدارة عقول الجماهير»، مشيرا إلى أن الشائعات التي تتعرض لها مصر كفيلة لهدم أي دولة أخرى.

واختتم الخرباوي: «مش مهم نتشتم عشان خاطر مصر، ويا أهلا وسهلا بالشتائم، وفرحانين بها، ومستمرين في محاربة الجماعة الإرهابية والشائعات».
 

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا