أحمد سخسوخ.. محطات في مسيرة الناقد المسرحي الراحل

 أحمد سخسوخ
أحمد سخسوخ

رحل عن دنيانا، الناقد والكاتب المسرحي الكبير أحمد سخسوخ، عن عمر 72عام، إثر وعكة صحية مفاجئة.

تخرج "سخسوخ" في المعهد العالي للفنون المسرحية، قسم الدراما والنقد المسرحي عام 1975، وسافر على نفقته الخاصة إلى النمسا.

التحق بمعهد العلوم المسرحية في جامعة فيينا لدراسة المسرح والنقد المتخصص في الدراما، كما عمل أستاذًا للدراما في المعهد العالي للفنون المسرحية، ورئيساً سابقاً لقسم الدراما والنقد، ووكيلاً ثم عميداً - سابقاً- للمعهد العالي للفنون المسرحية بأكاديمية الفنون المصرية.

صدر له العديد من المؤلفات والدراسات الأكاديمية والنقدية المتخصصة في المسرح؛ وتعليمه وأساليب التمثيل المختلفة والحركة على المسرح.

نال "سخسوخ"، العديد من الجوائز الدولية والمحلية في المسرح، منها جائزة اتحاد الكتاب في النقد الأدبي 2001 عن كتابه "توفيق الحكيم مفكّرًا ومنظرًا مسرحيًا"، ونال قبلها على جائزة النقد المسرحي الأولى مرتين متتاليين على مستوى العالم العربي من العرب اللندنية عامي 1984 و1985.

حصل الكاتب المسرحي الراحل، على جائزتين من جوائز الدولة، وهما الجائزة التشجيعية عام 1989، وجائزة الدولة للتفوق في الآداب عام 2008، إضافة إلى تكريمات وجوائز دولية، فقد حصل على نوط الامتياز من دولة النمسا عن مجمل كتاباته وترجماته عن المسرح النمساوي والألماني عام 2000، وله دراسات باللغة الألمانية في موسوعة المسرح العالمي التي تصدر من سويسرا.

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا