يستضيفها البنك المركزي..

11 دولة تشارك في دورة «إدارة الاحتياطيات الدولية» بالمعهد المصرفي

 الدورة التدريبية التي يستضيفها البنك المركزي
الدورة التدريبية التي يستضيفها البنك المركزي

انطلقت اليوم بمقر المعهد المصرفي بمدينة نصر، فعاليات الدورة التدريبية التي يستضيفها البنك المركزي المصري، بالتعاون مع المؤسسة النقدية للكوميسا حول "إدارة الاحتياطيات الدولية" والتي تستمر حتى الخميس القادم ١٩ سبتمبر، وتضم الدورة ٢٥ مشارك يمثلون ١١ دولة من الدول الأعضاء بالكوميسا.

يأتي ذلك في إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية بضرورة دعم التعاون بين مصر ودول القارة الأفريقية وتقوية اواصر هذا التعاون، وحرص الإدارة العليا بالبنك المركزي المصري على تنفيذ هذه التوجيهات.

وافتتحت فعاليات الدورة بالنيابة عن طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري، الدكتورة نجلاء نزهي مستشار المحافظ للشئون الأفريقية.

وأكدت في كلمتها، أن الدورة هذا العام يستضيفها البنك للعام السابع على التوالي في إطار توطيد اواصر العلاقات المصرية الأفريقية واهتمام البنك المركزي ببناء قدرات العاملين بالبنوك المركزية بدول الكوميسا.

واشارت إلى أن الهدف من الدورة المذكورة هو دعم قدرات العاملين في مجال الأسواق المالية وإدارة الاحتياطيات الدولية، حيث يحاضر بالدورة زملاء من قطاع الأسواق بالبنك المركزي تحت إشراف الاستاذ رامي ابو النجا وكيل المحافظ لقطاع الأسواق والعلاقات الخارجية.

وتستهدف الدورة مد المشاركين بأساليب عملية لتصميم نماذج واستراتيجيات لإدارة الاحتياطيات.

وتجدر الإشارة إلى ان البنك المركزي سيستمر من خلال خطته التدريبية خلال الأعوام المقبلة في تقديم الدعم الفني وبناء القدرات للعاملين بالبنوك المركزية بدول الكوميسا خاصة والدول الأفريقية بشكل عام، وذلك من خلال استضافة دورات تدريبية وورش عمل في مجالات عدة تشمل السياسة النقدية وأسعار الصرف والفائدة والاستقرار المالي.

ومن جانبه أعرب ابراهيم زايدي مدير المؤسسة النقدية للكوميسا، عن خالص تقديره للبنك المركزي المصري لاستضافته الدورة سالفة الذكر والاهتمام الكبير من جانب الإدارة العليا للبنك بدعم التعاون مع دول القارة من خلال الكوميسا وبناء قدرات العاملين بالبنوك المركزية.

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا