كلام فى الرياضة

مؤمن وحسام والخطيب.. قلوبنا معكم

عماد المصرى
عماد المصرى

استطاع اللاعب مؤمن زكريا أن يصل برسالته عن معاناته مع الاصابة ومعاناته النفسية إلى قلوب المصريين الذين أعلنوا التضامن معه ودعمه وتشجيعه، كانت مظاهرة حب من الجميع لابن من أبنائنا جمعت جماهير الكرة المصرية حبا ودعما لهذا النجم الشاب الذى كثيرا ما أسعدهم، مؤمن يحتاج أن يتحلى بالمعنى الحقيقى لاسمه، مؤمن فى محنة مر بها كثير من زملائه ونجا منها من تحلى بالإرادة القوية، والصبر والاصرار على العودة كما كان، وكانت إدارة النادى الأهلى البادئة بالوقوف بجانبه والأخذ بيده لأول طريق الشفاء والعودة بإعلانها أنها تتحمل وستتحمل كافة مصاريف علاج اللاعب بالداخل أو بالخارج مع صرف كافة مستحقاته مثل بقية زملائه بالقائمة.
> > >
كل يوم يضرب العميد حسام حسن المدير الفنى للفريق الأول بنادى سموحة أروع المثل فى القوة والإرادة فبعد إجرائه لعملية إزالة الغضروف من الفقرات العنقية أبى أن يترك فريقه فى مباراة ودية أمام فريق فاركو الذى يلعب فى «الممتاز ب» فقام من فوق سرير المرض إلى مقعد المدير الفنى ليقود فريقه، هذا هو حسام حسن الذى نراهن عليه كأفضل المرشحين لتدريب منتخب مصر، فحسام قلب له جسم.
> > >
يتعرض كابتن محمود الخطيب رئيس النادى الأهلى لهجوم شديد وغير مبرر من خصوم ناديه رغم الأسلوب الهادئ الذى يدير به النادى، ولا يوجد مبرر لهذا الهجوم الدائم إلا الخوف من النادى الأهلى وجماهيره العريضة والتفوق الدائم له على منافسيهم وخاصة فى المنافسات التى تحتاج النفس الطويل، وحاجتهم للاهتمام ولو من خصومهم.. لهذا نقول لبيبو المثل الشهير «اصبر على جارك.......».