فيسبوك تتيح أدوات مبتكرة للمشاهير

مشاهير فيسبوك
مشاهير فيسبوك

قالت ماريا سميث – نائب مدير إدارة المنتجات في فيسبوك، وسيبيل غولدمان – نائب مدير شراكات الترفيه العالمية، إن منصة فيسبوك تتيح لمستخدميها فرصة التفاعل مع الشخصيات العامة المفضلة لديهم – بدءًا من المبدعين والمؤلفين والرياضيين والفرق الرياضية، إلى الموسيقيين والفرق الموسيقية والغنائية والصحفيين والمشاهير.

وتستخدم الشخصيات العامة مجموعة متنوعة من أدوات فيسبوك للتواصل مع الجمهور؛ فعلى سبيل المثال: أعلنت المغنية بريتاني هوارد من الفريق الغنائي Alabama Shakes عن ألبومها المنفرد لأول مرة عبر "ملاحظة" شخصية، كما تمكن ديفيد دوبريك صانع المحتوى الشهير من توسيع قاعدة جمهوره على فيسبوك سريعًا من خلال التفاعل مع المعجبين بأحدث مقاطع الفيديو التي ينشرها وإنشاء مجموعة متصلة تضم معجبيه فقط.

أما صانع الألعاب ديميز فيحصل على مشاهدات بث مباشر على منصة ألعاب فيسبوك باستخدام أدوات مثل: نجوم فيسبوك Facebook Stars، واشتراكات المعجبين Fan Subscriptions، وإعلانات الفيديو. وتقدم خبيرة الأرصاد الجوية على قناة ABC الإخبارية بث مباشر في كثير من الأحيان لتشارك متابعيها أحدث التغطيات الإخبارية عن الظواهر الجوية الكبرى وقت حدوثها ومنها إعصار دوريان على سبيل المثال.  

وفي إطار سعي فيسبوك المتواصل لتقديم الدعم للشخصيات العامة، تقوم باستحداث ميزات جديدة وتطوير الأدوات الحالية لمساعدتهم على تحقيق ما يصبون إليه من أهداف على منصة فيسبوك.  
وقد أعلنت ماريا سميث، عن عدد من التحديثات الجديدة قائلة: "من أجل مساعدة الشخصيات العامة على اجتذاب متابعين جدد، أجرينا تجربة نحدد فيها قدرة مجموعة متعددة من الشخصيات العامة على المساهمة في قصة فيسبوك واحدة (Facebook Story) أثناء حدث ما، بالإضافة إلى استحداث ميزة جديدة في آخر الأخبار (News Feed) لمساعدة مستخدمي فيسبوك على اكتشاف الشخصيات العامة ومتابعتهم".

وتابعت: "نقوم بإضافة أدوات جديدة للتيسير على الشخصيات العامة حتى يتفاعلون مباشرة مع جمهورهم، وتشمل استحداث ملصق رد المعجبين الجديد (Fan Reply Sticker) على القصص التي تشاركها الشخصيات العامة مع الجمهور على فيسبوك، كما نعمل على استحداث طرق جديدة تساعد الشخصيات العامة على تحقيق الأرباح وتنمية أعمالهم على فيسبوك، بما يتضمن المزيد من وسائل البيع المباشر للمعجبين وتوسيع نطاق استخدام نجوم فيسبوك (Facebook Stars)".

وتابعت: "من منطلق التزامنا بحماية الشخصيات العامة من التعرض لإساءة على منصاتنا، لذلك نتيح لهم وسائل جديدة تساهم في ضمان أمان وموثوقية التفاعلات مع الجمهور، ومن أجل اجتذاب جمهور جديد، يمكن حاليًا للشخصيات العامة توسيع انتشارها من خلال نشر قصص على فيسبوك وإنستغرام أو مقاطع الفيديو عبر فيسبوك واتش و"IGTV.

ومن أجل خلق المزيد من الفرص أمام الشخصيات العامة لتوسيع قاعدة جمهورها، تقوم حاليًا فيسبوك بإجراء تجربة لقياس مدى قدرة مجموعة من الشخصيات العامة على الاشتراك في نفس القصة، وبالتالي منح المعجبين فرصة للاطلاع على مجموعة متنوعة من وجهات النظر حول حدث أو موضوع محدد.  

كما قامت فيسبوك بإجراء التجربة على مهرجان تومورولاند - وهو واحد من أكبر المهرجانات الموسيقية في العالم – واشترك في قصة تومورولاند على فيسبوك أكثر من 20 فنان و37 مليون متابع إجمالاً، وقد تمكن المعجبون عبر هذه القصة من مشاهدة مجموعة من وجهات النظر حول المهرجان والتعرف على فنانين آخرين.

ونتيجةً لذلك، لاحظ الفنانون المشتركون ارتفاع نسبة المشاهدة لمحتوى قصتهم من جمهور جديد ارتفاعًا ملحوظًا. فقد استنتجنا مثلاً من التجارب التي أجريناها أن فرقة ذا شينزموكرز (التي يتابعها أكثر من 8 مليون شخص على فيسبوك) شهدت ارتفاعًا بنسبة 92% في عدد المشاهدات من أشخاص لم يكونوا متابعين لهم بعد. كما ظهرت نتائج مشابهة لدى الفنان مارتن سولفيج (والذي يتابعه أكثر من مليون شخص) وجاكس جونز (الذي يصل عدد متابعيه إلى ما يزيد عن 150 ألف شخص)؛ حيث ارتفعت نسبة المشاهدة لديهما من غير المتابعين بمقدار 97% و99% على التوالي.  
وبهدف استكشاف شخصيات عامة جديدة ومتابعتها، تختبر فيسبوك حاليًا ميزة جديدة في "آخر الأخبار"، بحيث تعرض شخصيات عامة لشخص قد يكون مهتمًا استنادًا إلى أشياء مثل: الأشخاص الذين يتابعهم هذا المستخدم بالفعل والمحتوى الذي يتفاعل معه على فيسبوك. وتعتبر هذه التجربة محدودة حتى الآن، ولكننا في صدد استكشاف طرق أخرى لتعريف المستخدمين بكلٍ من الوجوه المألوفة والمواهب الناشئة.

ويمكن للشخصيات العامة حاليًا استخدام عدد من الأدوات للتفاعل مع جمهورهم على نحو أفضل، فعلى سبيل المثال، تعد "مجموعات فيسبوك" ملتقى للتحدث مع المعجبين، و"البث المباشر بفيسبوك" وسيلة أخرى للتواصل في نفس اللحظة مع المعجبين من خلف الشاشات، أما "القصص" فهي الطريقة السهلة والسريعة لمشاركة آخر التطورات لحظة حدوثها. ونعمل على جعل "القصص" تجربة شخصية وأكثر تفاعلية وذلك بإضافة ميزات جديدة مثل إضافة "ملصق س/ج" والذي يساعد على استلام أسئلة المعجبين والرد عليها، بالإضافة إلى "ملصقات موسيقية" أخرى تتيح تضمين موسيقى تصويرية خاصة للحظات المشاركة بالصور ومقاطع الفيديو.

وتعمل حاليًا فيسبوك على إطلاق "ملصق رد المعجبين" لقصص فيسبوك، والذي يساعد مستخدمي الصفحات على الدعوة إلى التفاعل مع قصة ما، ودفع المتابعين على الرد بصورة أو مقطع فيديو. ويمكن إعادة مشاركة هذه الردود حتى يشاهدها جميع المعجبين.

وخلال التجربة، استخدمت فرقة AC/DC وSony Legacy ملصق رد المعجبين لجذب الجمهور للتفاعل مع الذكرى الأربعين لإصدار ألبوم "Highway to Hell"، وطلبت الفرقة من معجبيها "أداء رقصة Duckwalk" تكريمًا للأداء المتميز لأنجوس يونج على المسرح مما أفسح مجالاً للمرح والترفيه بمشاركة المعجبين في الاحتفال. وحصلت الفرقة بالفعل على عدد مذهل من ردود المعجبين وشاهدت تفاعلاً كبيرًا على منشوراتها الأصلية وكذلك إعادة نشرها لدى المعجبين.

وقام فريق NBA لكرة السلة أيضًا بتجربة ملصق رد المعجبين لخلق جو من الإثارة قبل كل مباراة خلال النهائيات، حيث طلب الفريق من معجبيهم مشاركة صور فريقهم المفضل وطريقة تشجيعهم له. وقام مئات المعجبين بالرد على الصور والفيديوهات التي يظهر فيها أفراد الفريق مرتدين قمصان الفريق ويحملون تذكارات وملصقات تتعلق بالفريق.  

كما شهد مهرجان AFROPUNK زيادة كبيرة في استخدام ملصق "رد المعجبين" أثناء وبعد هذا المهرجان المتميز الذي تمت إقامته في بروكلين لتلبية رغبة الجماهير واستعراض الأساليب الخاصة للمشاركين في المهرجان على المسرح بالإضافة إلى استعادة ذكريات قديمة. وقد أوضح المحتوى الذي أعاد مشاركته المعجبون عن هذه القصة تنوع الجمهور وتجاربه حيث بلغ عددهم أكثر من 2 مليون معجب.

 وعلى جانب طرح وسائل جديدة لتحقيق الأرباح وتنمية الأعمال، فالشخصيات العامة يمكنها جني الأرباح من فيسبوك عبر عدة وسائل مثل عائد الإعلانات من مقاطع الفيديو، والمحتوى المتضمن علامات تجارية، وبيع السلع والتذاكر والاشتراكات للمعجبين. ولا زلنا نعمل باستمرار لإضافة المزيد من وسائل تحقيق الربح، حيث قمنا مؤخرًا بمشاركة العديد من التحديثات مثل تمكين الشخصيات العامة من إنشاء مجموعات للداعمين فقط بصفتها جزء من عروض اشتراكات المعجبين الخاصة بهم.

وتسعى فيسبوك إلى أن يتمكن المعجبون من اكتشاف المنتجات وشرائها مباشرةً من الشخصيات العامة المفضلة لديهم – سواء كانت عبارة عن قميص جديد لأحد المبدعين أو أحدث كتاب لمؤلف أو تذاكر حفلة لموسيقار، لذلك قامت بإضافة روابط "تمرير سريع" لقصص فيسبوك؛ حتى يتسنى للشخصيات العامة ربطها بمنتجات أو توصيات أخرى يرغبون في مشاركتها مع متابعهيم.

بالإضافة إلى ذلك، فقد استحدثت فيسبوك وسائل أخرى تتيح للشخصيات العامة البيع للمعجبين مباشرةً، مثل القدرة على الإشارة "tag" إلى المنتجات في المنشورات المتضمنة صور ومقاطع فيديو على فيسبوك، والتي نعمل على زيادة انتشارها لتشمل قصص فيسبوك أيضًا، كما تعمل أيضًا على تسهيل تجربة الخروج من المنشورات التسوقية؛ حيث جعلنا بإمكان المعجبين النقر بسهولة على أحد المنتجات المُشار إليها لمعرفة المزيد عن المنتج ثم شراؤه بشكل مباشر من على منصة فيسبوك.
وقد مكنت فيسبوك صناع الفيديو من استخدام نجوم الفيسبوك بطريقة مرحة ومبتكرة لمكافأة معجبيهم، حيث تتيح هذه الميزة – التي صُممت في البداية لصناع الألعاب - للمعجبين إرسال النجوم لصناع الفيديو أثناء مشاهدة البث المباشر للفيديو على فيسبوك. وقد شرعت فيسبوك مؤخرًا في اختبار خاصية النجوم لدى عدد أكبر من صناع الفيديو حول العالم، واستخدم هؤلاء الصناع بالفعل النجوم بعدة طرق مسلية، فعلى سبيل المثال.

وقد قدمت خبيرة التجميل "برانكسو" مكافأة وهي دروس فردية للمكياج لأفضل مرسلي النجوم أسبوعيًا وشهريًا، فيما قام "ZDoggMD" - صانع محتوى في مجال الرعاية الصحية - بتقديم فيديو مباشر للرد على أسئلة المعجبين والتعرف على جميع مرسلي النجوم بشكل فردي.

كما استخدم "روكي كاناكا" - مقدم برنامج تليفزيوني محب للأعمال الخيرية - خاصية النجوم أثناء فيديو مباشر لتساعده على جمع تبرعات لأحد الكلاب الضالة. ومن هنا تحمسنا كثيرًا بسبب هذه الاستجابة الأولى من مجتمعنا على فيسبوك ونعمل حاليًا على تعزيز خاصية النجوم لتشمل عدد أكبر من صناع الفيديو حول العالم.

 

 

 

 

 

 

 

 
 
 

ترشيحاتنا