اليوم| انطلاق بوابة العمرة المصرية الإلكترونية.. وهذه قواعد عملها

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

تنطلق بوابة العمرة المصرية الإلكترونية، التي تم إنشاءها بالتعاون بين وزارة السياحة وغرفة شركات السياحة، اليوم الأربعاء، بعد موافقة مجلس الوزراء على مشروع قرار بشأن إنشاء بوابة إلكترونية باسم «بوابة العُمرة المصرية»، على أن يتم إنشاؤها من خلال وزارة السياحة، بحيث تتولى الوزارة إدارتها والإشراف عليها ورقابتها، وذلك في إطار مواكبة التطور التكنولوجي فيما يخص إجراءات العمرة.

ومن جانبها أكدت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة السياحة، أن التطور التكنولوجي يعد الآن العنصر الحاسم في كافة المجالات للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة، مشيرةً إلى حرص الدولة على مواكبة هذا التطور في قطاع السياحة، وهو ما يتسق مع محور الإصلاح المؤسسي ببرنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة المصري الذي أطلقته الوزارة، ويأتي هذا تنفيذا للمصفوفة الخاصة بالحج والعمرة الذي يعد جزءا أساسيا ببرنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير القطاع والذي يهدف إلى الإشراف والمتابعة الدقيقة لموسم الحج والعمرة وتقديم كافة التسهيلات اللازمة لإنجاحه.

وأضافت الوزيرة، أن الإصلاح تضمن إعادة تشكيل اللجنة العليا للحج والعمرة مع إطلاق صلاحيات لها تسمح بمرونة اتخاذ القرار وهو ما تم بالفعل، وكذلك التنسيق لميكنة إجراءات الحج والعمرة بمصر وذلك للتيسير والتسهيل على المواطن المصري ولتتواكب مع نظيرتها في المملكة العربية السعودية.

كما تضمنت ضوابط وشروط العمرة الخاصة بتنفيذ رحلات العمرة لموسم 1441هـ وذلك بعد أن قامت اللجنة العليا للحج والعمرة بمناقشة مستجدات الموسم الجديد وتم الانتهاء من وضع الضوابط، وذلك قبل بدء موسم العمرة بالمملكة العربية السعودية والذي من المقرر أن يبدأ  سبتمبر المقبل.

وحددت ضوابط العمرة الإجراءات التنفيذية الخاصة بالتعامل على بوابة العمرة المصرية التي وافق مجلس الوزراء في اجتماعه يوم الأربعاء الموافق ٢٤ يوليو ٢٠١٩ على إنشائها من خلال وزارة السياحة بحيث تكون آلية عمل البوابة وفقًا للقواعد والإجراءات التالية:

- تُوثق الشركات السياحية عقودها مع الوكلاء السعوديين وفقًا للنظام المعمول به بالمملكة العربية السعودية إلكترونيًا على البوابة، وذلك بعد التنسيق مع غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة؛ وتمنح وزارة السياحة الشركات السياحية اسم مستخدم وكلمة مرور للبوابة؛ وتلتزم الشركات السياحية بوضع برامج العمرة التي تنظمها وتحميلها على البوابة موضحًا بها أسماء المعتمرين المصريين المسافرين عن طريقها والرقم القومي لكل منهم؛ كما تمنح الوزارة باركود خاص لكل معتمر، وذلك بعد التنسيق مع الجهات المعنية؛ وتُرسِل الوزارة - بعد إصدار الباركود -أسماء المعتمرين إلى شركات الطيران أو النقل البري أو البحري، لإصدار تذاكر السفر لهم دون غيرهم؛ ويتم ربط الباركود الخاص بكل معتمر مع مصلحة الجوازات المصرية.


وتشمل الضوابط هذا العام عدد من الضوابط العامة خاصة بالشركات المصرح لها تنفيذ برامج العمرة، كما نصت على الالتزام بمعايير تسكين المعتمرين التي تم وضعها، وضوابط للسكن بكل من مكة المكرمة والمدينة المنورة، وفقا للتسكين المحدد بالبرامج المتفق عليها مع المعتمر.


وأكدت الضوابط على ضرورة قيام غرفة شركات ووكالات السفر المصرية بتطبيق منظومة الرعاية الطبية للمعتمرين، بالإضافة إلى قيامها بإعادة تطبيق منظومة الأتوبيسات الاحتياطية لمواجهة الحالات الطارئة لرحلات العمرة البرية.


كما تضمنت ضوابط خاصة بالمشرفين، وضوابط خاصة بالتعاقد مع المؤسسات السعودية الوكيلة، بالإضافة إلى الضوابط الخاصة برحلات العمرة البرية والتي من بينها ألا يقل موديل السيارة المنفذة لرحلة العمرة عن عام 2011 مع ضرورة التأكد من سلامة المركبة من الناحية السياحية والفنية بالتنسيق مع الإدارة العامة للمرور.

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا