مسجد باصونة بسوهاج ينافس ضمن أفضل 27 مسجدًا في العالم

المعماري وليد عرفة
المعماري وليد عرفة

قام المعماري وليد عرفة  مؤسس دار عرفة للعمارة، بتصميم وإنشاء مسجد "باصونة" بمحافظة سوهاج، والذي ينافس ضمن أفضل 27 مسجدًا على مستوى العالم في مسابقة عبد اللطيف الفوزان لعمارة المساجد، في جائزتها السنوية .

 

واختير "عرفة" في دورة العام للجائزة من بين ٤٠ مرشحا من ١١ دولة، ليكون ضمن تسعة مرشحين فقط في القائمة القصيرة  ضمت أفراد ومؤسسات من المملكة المتحدة والولايات المتحدة والإمارات والنمسا والعراق وسلطنة عمان.

 

وأُطلقت جائزة محمد مكية كجزء من برنامج "جوائز تميّز السنوي" الذي يحتفي سنوياً بأفضل نتاجات العمارة، وهي جائزة سنوية مفتوحة لكل من الأفراد والمنظمات الذين روجوا وشجعوا وقاموا بحملات توعية، وأثروا بشكل مباشر أو غير مباشر، على تطور العمارة والبيئة المبنية في الشرق الأوسط.

 

وقال بيان عن اللجنة المنظمة : «وليد عرفة صاحب "مسجد باصونة" والذي اكتمل في يناير 2019 حصل على تقدير واهتمام المجتمع المعماري المحلي والإقليمي والدولي، ووصل للقائمة القصيرة لـ "جائزة عبد اللطيف الفوزان لعمارة المساجد"،  ورُشح لجائزة "وينربيرغر بريك"، وفاز عرفة بجائزة "منصة الشباب العرب والأفارقة" التي قدمها رئيس الجمهورية الرئيس عبدالفتاح السيسي في أسوان حيث أصبح مسجد باصونة أحد نماذج العمارة الإسلامية المعاصرة التي تدرس.

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا