حقائق مذهلة عن دولفين نهر الأمازون «الوردي».. تعرف عليها

الدولفين الوردي
الدولفين الوردي

يعتبر الدولفين حيوان مائي مقرب من الإنسان، ويمتاز بذكاء مثير، وتختلف أشكاله وأحجامه، وأيضا ألوانه، فمنه الرمادي والأرزق والأبيض، والوردي، والدولفين الوردي أو دولفين نهر الأمازون يعيش في مياه نهر الأمازون الذي يغطي مساحة قدرها 40 % من قارة أمريكا الجنوبية، ويطلق على الدولفين الوردي دولفين بوتو أو بوفيو، وينتشر حيث يتدفق نهر الأمازون في البرازيل، وبيرو، والأكوادور، وكولومبيا وبوليفيا وفنزويلا.

وكشف موقع « onekindplanet» عن حقائق مذهلة عن دولفين نهر الأمازون  منها كالآتي: 

ــ ليس وحدك أيها الإنسان من يخجل ويتوهج وجه من الإحمرار، ولكن هناك دولفين نهر الأمازون الذى سيغمرك بريقًا وإشراقًا بلونه الوردى من شدة خجله وأنت تشاهده.

ــ عرف دولفين نهر الأمازون أيضًا باسم الدولفين أو "البوتو ريفر الوردي" بسبب لونه المميز، يعيش دولفين نهر الأمازون في المياه المالحة، ويتمتع Amazon River Dolphins برقبة مرنة تمكنه من تحريك رأسه إلى اليسار واليمين.


ــ "دلافين نهر الأمازون" لا تحتوي على زعنفة ظهرية مثل أنواع الدلافين الأخرى، وبدلًا منها يوجد سلسلة طويلة في ظهرها، هناك ثلاثة أنواع فرعية من دولفين نهر الأمازون موجودة في مناطق مختلفة من أمريكا الجنوبية، وفي كولومبيا وفنزويلا.

ــ لون دولفين نهر الأمازون شديد التباين يتأثر وضوح المياه، وتظهر ألوانه في اللون الأبيض، الرمادي مع سلسلة من التلال الظهرية الوردي، وحين يكون الدولفن سعيد يظهر اللون الوردى مائل للزهرى لون يشبه خجل الإنسان

ــ دلافين نهر الأمازون هي الأنواع الوحيدة من الحيتان المسننة التي لديها أنواع مختلفة من الأسنان في الفك، أسنانهم الخلفية مصممة للتكسير بينما أسنانهم الأمامية مدببة، تتسبب محركات القوارب في تشوه نظام الملاحة في الدلفين والتى تهدد زيادة حركة المرور في النهر لأنها حيوانات غريبة.

ــ يصل طول دولفن نهر الأمازون إلى 8 أقدام، ويمكنهم التجديف للأمام مع زعنفة غالبًا ما نشاهده وهو يسبح على ظهوره، ويرجع ذلك إلى "خدينهم السمينين"، كما أن الدلافين حيوانات ذكية جدا، الأكثر ذكاءً دولفن نهر الأمازون من الدلافين النهرية الآخرى.

ــ دلافين نهر الأمازون ودودة وهناك العديد من القصص بين القبائل في الأمازون من الناس الذين انقذتهم الدلافين من الغرق.

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا