عيد الأضحى 2019| نصائح هامة للأطفال والمسنين ومرضى القلب والسرطان

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

يقبل المصريون في عيد الأضحى على تناول اللحوم الحمراء بكميات كبيرة، ما قد يمثل تهديدا للصحة العامة، وخاصة للفئات الأكثر عرضة للمخاطر، حتى أنه يشتهر بـ "عيد الحمة".

نصحت استشاري التغذية العلاجية بمستشفى سرطان الأطفال مصر 57357 د. سحر خيري، المصريين في عيد الأضحى بعدم تناول كميات كبيرة من اللحوم، مشيرة إلى أن الكمية الآمنة للبالغين هي 70 جم من اللحوم يوميا، موضحة أنه في حالة تناول أكثر من 90 جم من اللحوم الحمراء في يوم ما، ينبغي تناول كميات أقل في الأيام التالية أو اجتياز أيام خالية من اللحوم بحيث لا يتجاوز متوسط الكمية التي يتناولها كل يوم 70 جرام.

وقالت د.سحر خيري، إن الأطفال يجب أن يكون لهم نظامًا غذائيًا متوازنًا، يشمل اللحوم أو غيرها من مصادر البروتين، ويعتمد احتياجهم من اللحوم على العمر والحجم.

وأوضحت أن اللحوم الحمراء هي مصدر غني للبروتين والدهون المشبعة والحديد والزنك وفيتامينات ب، والحديد وهي ضرورية لمساعدة خلايا الدم الحمراء في نقل الأكسجين، وتعتبر اللحوم الحمراء أفضل مصدر للحديد يمتصه الجسم، لافتة إلى أن الزنك مطلوب من قبل الجسم لتخليق الحمض النووي، كما يساعد الجهاز المناعي على العمل بفعالية، ومن بين فيتامينات ب الموجودة بكثرة في اللحوم الحمراء، فيتامين ب 6 المفيد للجهاز المناعي، وب 12 المفيد للجهاز العصبي.

وأشارت إلى احتمالية احتواء اللحوم الحمراء النيئة على بكتيريا خطيرة، لذلك من المهم تخزينها وطهوها والتعامل معها بشكل مناسب، وغسل اليدين بعد التعامل مع اللحوم النيئة، وغسل أي أواني استخدمت في اللحوم النيئة.

وأكدت د. سحر خيري، على ضرورة عدم إعادة تسخين اللحوم الحمراء أكثر من مرة لمنع حدوث التسمم الغذائي بسبب تنامي البكتيريا بها، والاحتفاظ بدرجة حرارة اللحوم المطهوة طوال الوقت، لضمان عدم نمو البكتيريا.


وطالبت بألا تحتوي اللحوم على نسب دهون مرتفعة عند طهوها، وتكون مسلوقة أو تعرضت للشواء بشكل كافي لتقليل الدهون بها، باعتبار أن هذه الطريقة في إعداد الطعام  تقدم وجبات صحية بشكل أكبر، مع تقليل كمية الملح المضافة للأطعمة، خاصة أن نسبة الصوديوم تكون مرتفعة في اللحوم، وتتسبب في ارتفاع ضغط الدم، مشددة على ضرورة تناول اللحوم في وجبة واحدة فقط خلال اليوم، وليست في كل الوجبات.

ونصحت مرضى القلب والضغط والسكر والسمنة، بعدم تجاوز الكميات المقررة لهم، لأنهم من الفئات الأكثر عرضة للمخاطر.

وأكدت د. سحر خيري، على أن تناول السلطات الخضراء لها عامل أساسي في الوجبات الصحية، فمن ناحية تناولها قبل الوجبات تشغل مساحة كافية بالمعدة، وبالتالي تقلل من تناول اللحوم والأغذية الدسمة، كما توجد فيها الألياف والفيتامينات والأملاح التي يحتاجها الجسم.

وحذرت د.سحر خيري من الإسراف في تناول الأعضاء الداخلية للحيوان، مثل الكبدة والكلى والقلب والأمعاء والمخ وغيرها، لاحتوائها على كميات كبيرة من الدهون المشبعة الضارة بصحة الإنسان.

ونصحت المصريين بالإقلال من تناول الحلويات خلال العيد، لاحتوائها على سعرات حرارية مرتفعة، ودهون ضارة بالصحة العامة، وعدم شرب المشروبات الغازية، وعالية السكر، مؤكدة على أن ممارسة الرياضة بصفة عامة لها دور فاعل في حرق الدهون، ونشاط الجسم، وتحسين الضغط ونسبة السكر.

وقدمت استشاري التغذية العلاجية بمستشفى 57357، نصائح تغذوية لمرضى السرطان في عيد الأضحى، مشيرة إلى ضرورة تناوله للحوم من مصادر آمنة، وخاصة التي تخرج بعد فحص الطب البيطري في المجازر العامة، وخاصة أن مريض السرطان يحتاج لكميات من البروتين حسب كل حالة، ووزن الجسم.

وأوصت بضرورة تناول الحلويات بكميات تتناسب مع السن والحالة الصحية، إضافة إلى الفواكة والسلطة الخضراء بعد تنظيفها جيدا، وشرب المياه بكميات لا تقل عن لترين يوميا لتعويض الجسم من فاقد المياه بسبب حرارة الجو.


ترشيحاتنا