الاتحاد الأفريقي: الشمول المالي يستحوذ على 65% من الاقتصاد غير الرسمي بالقارة

فعاليات المنتدي الإقليمي الاستراتيجي للمنطقة العربية 2019
فعاليات المنتدي الإقليمي الاستراتيجي للمنطقة العربية 2019

أكدت الدكتورة أماني أبوزيد مفوضة البنية الأساسية والطاقة بمفوضية الاتحاد الإفريقي، أن البريد المصري هو أقدم بريد منظم في التاريخ، وقد بدأ قبل 2400 عام من الآن، مشيدة بجهود البريد المصري في تطوير الخدمات الحكومية وعلى راسها الخدمات البريدية، والمالية.

 

جاء ذلك خلال كلمة " ابو زيد" اليوم الثلاثاء 23 يوليو، بفعاليات المنتدي الإقليمي الاستراتيجي للمنطقة العربية 2019، الذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ، و ينظمه البريد المصري بالتعاون مع اتحاد البريد العالمي، على مدار يومين، تحت شعار "وجهات النظر الإقليمية بشأن الرؤية البريدية 2030".

 

وأضافت "أبو زيد"، أن الاتحاد الأفريقي يمتلك استراتيجية تهدف إلى دمج القارة الإفريقية بشكل فعال لتصبح كيان عالمي، وذلك عبر شراكات ومشروعات كبري جاري تنفيذها، ومنها إنشاء أكبر منطقة تجارية، وعبر قفزات التحول الرقمي الذي تحققها القارة خاصة بمجال الخدمات البريدية، والرقمنة، والتجارة الإلكترونية التى نمت بشكل كبير في القارة السمراء من 8 مليارات إلى 17 مليار دولار.

 

كذلك لفتت أبو زيد إلى أن الشمول المالي أصبح يستحوذ على نحو 65% من الاقتصاد غير الرسمي بالقارة الأفريقية، خاصة أن استخدام الهاتف المحمول احدث ثورة في عالم الشمول المالي، لأنه يكفل الاستفادة من الخدمات المالية بقدر كبير وسهل لسكان القارة.

 

يحضر المنتدى الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، واللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، وعصام الصغير رئيس مجلس إدارة هيئة البريد المصري، وبشار حسين مدير عام المكتب الدولي للاتحاد البريدي العالمي، وبسكال كليفاز نائب مدير عام المكتب الدولي لاتحاد البريد العالمي، ويونس جبرين الأمين العام للاتحاد البريدي الأفريقي، والدكتورة أماني أبوزيد مفوضة البنية الأساسية والطاقة بمفاوضية الاتحاد الإفريقي.

 

ويشارك في المنتدى دول شرم الشيخ تستضيف فعاليات المنتدي الإقليمي الاستراتيجي للمنطقة العربية ٢٠١٩ بالإضافة الى مصر، تونس والسعودية، والسودان، والكويت، والعراق، والإمارات، وفلسطين، وموريتانيا، وجيبوتي، وغانا، واليابان، وعمان، والمغرب، والجزائر، وجنوب أفريقيا.

 

ويهدف المنتدى إلى تحقيق التعاون الدولي، والمشاركة الفاعلة في المحافل الدولية المعنية بإرساء سياسات تنظيمية لتطوير القطاع البريدي، لمواكبة المؤسسات البريدية للتطورات التكنولوجية العالمية، التي تهدف إلى ايضا إلى تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين بالمنطقة العربية.

 

 


ترشيحاتنا