وزيرة الدفاع البريطانية تصف تحركات طهران في مياه الخليج بـ "التصرف العدائي"

وزيرة الدفاع البريطانية بينى موردونت
وزيرة الدفاع البريطانية بينى موردونت

 

وصفت وزيرة الدفاع البريطانية بينى موردونت، السبت 20 يوليو ، احتجاز إيران لناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز بـ "التصرف العدائي".

وكان الحرس الثوري الإيراني قد احتجز، أمس الجمعة، ناقلة نفط بريطانية أثناء عبورها مضيق هرمز، في تصعيد كبير للتوتر في مياه الخليج عقب تمديد سلطات جبل طارق البريطانية لشهر إضافي فترة احتجاز ناقلة إيرانية أوقفتها قبل أسبوعين.

كما أعلن وزير الخارجية البريطاني جيرمي هانت، في وقت سابق من اليوم، أن تحرك إيران بالأمس في منطقة الخليج يظهر مؤشرات مقلقة من أنها ربما تختار طريقا خطيرا من السلوك غير القانوني والمزعزع للاستقرار عقب الاحتجاز (القانوني) في جبل طارق لناقلة نفط متجه إلى سوريا، حسبما ذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية، في سياق نبأ أوردته على موقعها الإلكتروني.

يُشار إلى أن الخارجية البريطانية استدعت، اليوم، دبلوماسيًا إيرانيًا رفيع المستوى، في تصعيد واضح من جانب الحكومة البريطانية للأزمة الدبلوماسية القائمة مع طهران، على خلفية احتجازها لناقلة النفط البريطانية "ستينا إمبرو" في مضيق هرمز.


ترشيحاتنا