ننشر تفاصيل افتتاح مستشفى الأطفال الجديد بجامعة عين شمس

جامعة عين شمس
جامعة عين شمس

 

عقدت كلية الطب جامعة عين شمس مؤتمرا صحفيا، قبيل افتتاح مستشفى الأطفال الجديد و مستشفى المسنين، التابعان لمستشفيات جامعة عين شمس، بحضور د.عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس، ود.محمود المتيني عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية.


استعرض د.محمود المتيني المراحل التي سبقت الافتتاحات، مشيرا إلى أنه ومع تزايد أعداد كبار السن وتعدد احتياجاتهم، لم يعد المبنى القديم يفي باحتياجات و طموحات هذا التخصص فباتت الحاجة ملحة لتأسيس مستشفى متكامل الأرجاء يضم أحدث الأجهزة الطبية الحديثة ليكون صرحاً طبياً يحتذى به على المستوى المحلي والإقليمي ويضاهي المستويات العالمية.


وأضاف أن مستشفى الشهيد المهندس أحمد شوقي للمسنين قد تم الإنتهاء منها بتكلفة تجاوزت ٩٠ مليون جنيه لتكون المستشفى الجامعي الأول من نوعه بمصر و الشرق الأوسط الذي يتخصص في أمراض المسنين وخدمة كبار السن، مؤكدا أنه تم مراعاة أن يكون تصميم المستشفى معمارياً وفق أحدث المعايير العالمية، إلى جانب تزويدها بجميع التخصصات اللازمة لتلك الشريحة العمرية الهامة.


وأوضح أن جامعة عين شمس سبق لها وأن أسست قسم طب وصحة المسنين وعلوم الأعمار بكلية طب عين شمس فى عام ١٩٨٤ ليكون القسم الرائد بالجامعات المصرية في هذا التخصص.

 

وعن مستشفى الأطفال الجديد، أوضح د.محمود المتيني، أنه سيتم افتتاح المرحلة الأولى وتضم مجمع أمراض و جراحة الأطفال بتكلفة ٢٢٠ مليون جنيه، كما أشار إلى أنه يجري العمل حاليًا في المرحلة الثانية التي تشمل تجديد المستشفي القديم وعودته إلى تراثه السابق حين أنشئ منذ أربعينيات القرن الماضي ويعقبها المرحلة الثالثة والأخيرة بإنشاء برج جراحات الأطفال المجمعة ليصل مجموع أسرة الأطفال وجراحاتها إلى ٦٥٠ سرير بانتهاء الثلاث مراحل في عام ٢٠٢٢.


واضاف د محمود المتيني، أن ما نراه اليوم هو معادلة نجاح لتعاون كافة مؤسسات الدولة بداية من التعاون مع أسرة المهندس أحمد شوقي، حيث التي قامت بالتبرع بحوالي ٤٥ مليون جنيه، وكذلك مؤسسة مصر الخير التي قدمت دعما بقيمة 8 مليون جنيه ومستشفيات جامعة عين شمس التي دعمت الافتتاحات الجديدة بقيمة 28 مليون جنيه.


كما أعلن عن توقيع اتفاقية مع أكبر مستشفيات طب الأطفال في انجلترا وهي مستشفى " GOSH" فى جميع المجالات من بحث علمي وتبادل أطباء وتمريض وتدريب لمدة خمس أعوام.

 

وأشار د.أيمن صالح مدير عام المستشفيات الجامعية، أن هذه الافتتاحات بمستشفيات جامعة عين شمس هي نقلة نوعية من حيث الكم والنوع حيث تم ربط مستشفي الأطفال القديم بالمستشفى الجديد، مضيفا أن مستشفي المسنين هو مستشفى تخصصي، حيث يضم العديد من التخصصات نظرا لما تحتاجه هذه الفئة العمرية من احتياجات.

 
وأوضح د.مصطفي هدهد رئيس قسم الأطفال، أن عدد المواليد في مصر يزيد بنسبة 2.5 مليون نسمة كل عام من هنا بدأت أهمية انشاء مستشفى آخر للأطفال، حيث أصبح مجال طب الاطفال مجال تخصصي دقيق مضيفا ان ما شجعنا على ذلك وجود كوادر عالمية بكلية الطب جامعة عين شمس بكل ما تحمله هذه الكلمة من معنى مما ساعدنا لاتخاذ هذه الخطوة.

 

ترشيحاتنا