البنك الأهلي المصري يحصل على 15 جائزة دولية

البنك الأهلي المصري يحصل على 15 جائزة دولية
البنك الأهلي المصري يحصل على 15 جائزة دولية

حصل البنك الأهلي المصري، على 15 جائزة دولية، 14 منها مقدمة من مؤسسة EMEA Finance، وذلك كأفضل بنك في مجال القروض المشتركة والاستشارات المالية وإعادة الهيكلة والتوريق على مستوى قارة أفريقيا لعام 2018.

كما حصل البنك على عدة جوائز أخرى مقدمة من نفس المؤسسة حصل عليها البنك عن أفضل التمويلات الممنوحة على مستوي قارة إفريقيا في المجالات المختلفة: البترول والغاز الطبيعي، الزراعة، الاتصالات، الصناعة، التشييد العقاري، إعادة الهيكلة، إعادة التمويل، التوريق تم منحها لعدد من الشركات هي شركة الشرق الأوسط لتكرير البترول – ميدور ، شركة القناة للسكر ، شركة مصانع العز للدرفلة ، شركة رؤية القابضة للاستثمارات، الشركة المصرية لإنتاج البروبيلين و البولي بروبيلين و أخيرا شركة المجموعة المالية هيرميس للتأجير التمويلي.


وعلى هامش المؤتمر السنوي الذي تقيمه مؤسسة TXF الدولية والذي تضمن عدة اجتماعات شارك فيها مجموعة من البنوك الدولية، حصل البنك الأهلي المصري أيضا على جائزة أفضل تمويل من خلال هيئة ضمان الصادرات على مستوي الشرق الأوسط وذلك عن تمويل شركة الشرق الأوسط لتكرير البترول – ميدور.


وتعقيبا على هذا الانجاز غير المسبوق صرح هشام عكاشة رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، بأن حصول البنك على تلك المجموعة من الجوائز هو نتيجة لتوفير البنك كافة التمويلات اللازمة لمختلف القطاعات ودعمه المستمر لمشروعات القطاعين العام والخاص ذات الجدارة الائتمانية والجدوى الاقتصادية على اقتصاد البلاد بكافة قطاعاته، حيث يعد البنك شريكا استراتيجيا في تمويل تلك المشروعات ، مؤكدا علي أن البنك دائما ما يولى صفقات القروض المشتركة عناية فائقة في اطار حرصه على القيام بالدور المنوط به باعتباره اكبر البنوك العاملة في السوق المصرية والذي يترتب عليه ضرورة الاهتمام بالمشروعات العملاقة المتعلقة بالقطاعات الحيوية في مجالات الزراعة ، الصناعة , البترول , الكهرباء , النقل والمواصلات، ومواد البناء، المقاولات, الأغذية والتنمية العقارية وهو ما يساهم في خلق قيمة مضافة للاقتصاد القومي المصري وتوفير الكثير من فرص العمل بما يدعم خطط الدولة ويدفع بعجلة التنمية.


وأكد عكاشة على حرص البنك على المشاركة في مثل هذه المؤتمرات والاجتماع بممثلي البنوك الدولية لتبادل الخبرات ومتابعة أحدث الأساليب التمويلية في المجالات المختلفة سعيا للارتقاء بالكوادر العاملة بالبنك ورفع كفاءتها حيث إنها تعتبر أهم أصول البنك التي يسعي لتطويرها بشكل مستمر بما يمنح البنك ميزة تنافسية قوية.


من جانبه أفاد يحيي أبو الفتوح نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، بأن تلك الباقة من الجوائز تأتي نتيجة لشبكة العلاقات القوية التي تربط البنك بالبنوك المحلية والخارجية التي تتوافر لديها الثقة في قدرة البنك الأهلي على إتمام وإدارة الصفقات الكبرى بمهنية وحرفية عالية مستندا في ذلك إلى قاعدة رأسمالية كبيرة تتيح له فرصة ضخ تمويلات كبيرة سواء منفردا أو من خلال الاشتراك في تحالفات مصرفية، معربا عن اعتزاز البنك بالحصول على هذه الجوائز باعتبارها صادرة من مؤسسات عالمية مرموقة ذات مصداقية وثقل دولي.


وأكد شريف رياض رئيس مجموعة الائتمان المصرفي للشركات والقروض المشتركة بالبنك، أن أساس حصول البنك على مثل تلك الجوائز يرجع بشكل أساسي إلى كفاءة العاملين بقطاعات البنك المعنية بتلك القروض ، مؤكدا على أن التعاون الفعال والمثمر مع البنوك المصرية الأخرى يعكس أيضا قوة العلاقة بين كافة البنوك العاملة بالقطاع المصرفي والتفاهم والتناغم بين كافة البنوك, ، مضيفا أن إجمالي محفظة تمويل الشركات والقروض المشتركة بالبنك وصلت إلى 399 مليار جنيه أقفال أبريل 2019.

وأضح أحمد السرسي مدير عام القروض المشتركة، أن البنك قام بترتيب 17 قرضا مشتركا خلال عام 2018 بإجمالي قيمة 90 مليار جنيه مصري، هذا بالإضافة إلى تقديم خدمات الاستشارات المالية وعمليات التوريق لعدة شركات كبري
 

ترشيحاتنا