تحليل| محمد صلاح "صاحب المفتاح".. ودفاع الفراعنة يحتاج للترميم

منتخب مصر
منتخب مصر

اجتاز منتخب مصر الاختبار بتحقيق الفوز في المباراة الودية الثانية على المنتخب الغيني العنيد على ملعب الجيش ببرج العرب اليوم، الأحد، وبمشاركة فعالة لمحمد صلاح، بطل أوروبا ونجم ليفربول الإنجليزي، مع كتيبة الـ 23 التي اختارها المكسيكي خافيير أجيري، المدير الفني للفراعنة، لخوض نهائيات كأس الأمم الإفريقية 2019.

 

3 أهداف سجلها هجوم منتخب مصر في مرمى المنتخب الغيني، واستقبلت الشباك هدفًا وحيدًا في مباراتين وديتين بعدما نجح الفراعنة في الفوز على تنزانيا بهدف نظيف في المباراة السابقة.

 

بدأ أجيري المباراة بتشكيل مكون من:

 

حراسة المرمى: محمد الشناوي

خط الدفاع: عمر جابر وباهر المحمدي ومحمود حمدي الونش وأحمد أيمن منصور

خط الوسط: طارق حامد ومحمد النني

الوسط الهجومي: وليد سليمان ومحمود تريزيجيه وعبدالله السعيد

الهجوم: مروان محسن

 

وبدأ البلجيكي بول بوت، المدير الفني لمنتخب غينيا، المباراة بتشكيل مكون من:

 

حراسة المرمى: ألي كيتا (أوسترسوند السويدي)

الدفاع: إسياجا سيلا (تولوز الفرنسي) - بايساما سانكوه (كان الفرنسي) – إرنست سيكا (نانسي الفرنسي) – سيمون فاليتيه (أينتراخت فرانكفورت الألماني)

الوسط: أمادو دياوارا (نابولي الإيطالي) – ماضي كامارا (اولمبياكوس) - إبراهيما تراوري (بوروسيا مونشنجلادبخ الألماني)

الهجوم: فرانسوا كامانو (بوردو الفرنسي) – محمد ياتارا (أوكسير الفرنسي) – جوزيه كانتي (جيمناستيك الإسباني)

 

أجيري وتجربة القائمة

 

حقق أجيري هدفه من المباراتين الوديتين أمام تنزانيا وغينيا بتجربة جميع عناصر قائمة منتخب مصر لنهائيات الأمم الإفريقية بعدما منح الفرصة لـ 23 لاعب في المباراتين على مدار 180 دقيقة.

 

ويعتبر عماد نبيل "دونجا"، لاعب خط الوسط، من مكاسب معسكر المنتخب والتجربتين الوديتين بعدما أثبت كفاءته في الدفاع عن ألوان قميص منتخب مصر.

 

واستعاد مروان محسن حساسية التهديف وسجل هدفًا رائعًا، من شأنه أن يمنحه ثقة كبيرة، قبل خوض مباريات الدور الأول في أمم إفريقيا 2019.

 

صلاح صاحب المفتاح

 

برهن محمد صلاح على أنه صاحب مفتاح أداء منتخب مصر بعدما شارك في الشوط الثاني لمباراة غينيا الودية ومنح دخوله منتخب الفراعنة سيطرة على مجريات اللعب في الجانب الهجومي.

 

وساهم محمد صلاح في صناعة هدفين بعد مشاركته أمام غينيا، وحسنًا فعل أجيري بالدفع بلاعب ليفربول في الشوط الثاني لاكتساب حساسية الملعب، قبل أيام قليلة من انطلاقة البطولة.

 

مباراة غينيا أظهرت قوة محمد صلاح والفارق الذي يصنعه لمنتخب مصر، وهو ما يعني أن أجيري سيبني خطته كاملة على نجم ليفربول الإنجليزي مع باقي أفراد قائمة الفراعنة خلال منافسات أمم إفريقيا 2019.

 

أزمة الدفاع

 

الهفوات الدفاعية كانت حاضرة أيضًا في مباراة غينيا، وتسبب عمر جابر في هدف سكن شباك منتخب مصر، لكنه استطاع أن يسجل الهدف الثالث لصالح الفراعنة من تمريرة لزميله محمد صلاح في نهاية الشوط الثاني.

 

الكرات العرضية مازالت تمثل خطورة على خط دفاع منتخب مصر، وهناك خلل في بعض الأحيان يتعلق بتمركز المدافعين وتحركاتهم أثناء الهجمات على منتخب مصر.

 

أجيري وعد بتصحيح أخطاء الدفاع وأخطاء التكتيك بعد تجربة 3 خطط مختلفة هي 4-2-3-1 و 3-4-3 و4-3-3، وأمام الخواجة المكسيكي 5 أيام فقط قبل مواجهة زيمبابوي في المباراة الافتتاحية.



 

ترشيحاتنا