إسعاد يونس: عودة خاصة جدًا لـ«بكيزة وزغلول».. وأشاهد دراما رمضان عبر «watch it»

الفنانة والإعلامية إسعاد يونس
الفنانة والإعلامية إسعاد يونس

حرصت "صاحبة السعادة" الفنانة إسعاد يونس، على مشاركة طلاب كلية إعلام الأكاديمية البحرية بالإسكندرية، فرحتهم بيوم تخرجهم، بعد أن اختاروها لتكون قدوة لهم في مجال دراستهم، ورغم عناء السفر إلا أنها كانت متواجده في الموعد.

"بوابة أخبار اليوم" التقت "صاحبة السعادة"، لتتحدث معها عن مشاركتها في تخريج طلبة جدد من كلية إعلام الأكاديمية، وكذلك عن علاقتها بأهل الإسكندرية والأزمة الصحية التي تعرضت لها صديقتها الفنانة سهير البابلي وعن رأيها في الأعمال الرمضانية التي تم عرضها مؤخًرًا.

في البداية، أكدت "إسعاد" حرصها على السفر للمشاركة في تخريج دفعة طلبة جديدة من كلية الإعلام بالإسكندرية، قائلة: "هم جيل الغد الواعد المسئول عن المستقبل بما فيه من تطور وتكنولوجيا سريعة للغاية من سوشيال ميديا لذلك عليهم أن يكونوا ملمين بكل ما يطرأ على الساحة الإعلامية".

وعن علاقتها بالشعب السكندري، قالت: "أنا عاشقة للإسكندرية منذ أن كنا نقف على مسارحها في العروض الصيفية التي كانت تقدم للمصيفين، لذلك جمهوري من عاصروا هذه الفترة، ومع ظهور صاحبة السعادة كنت على موعد مع جيل جديد من الجمهور السكندري كنت حريصة على مشاركتهم فرحتهم بيوم تخرجهم".

واستكملت "صاحبة السعادة" حديثها عن الموسم الجديد من برنامجها، مؤكده أن الموسم الجديد من البرنامج سيتناول عدد كبير من الموضوعات الهامة التي كانت موضع اهتمام للكثير من الجمهور العربي والمصري خلال الفترة الماضية، كما أنها ستلتقي صديقتها سهير البابلي في حلقة خاصة جدًا، يتحدثون خلالها عن ماضيهم في عالم التمثيل وثنائية "بكيزة وزغلول".

وتطرقت "إسعاد" للأزمة الصحية التي تعرضت لها صديقتها سهير البابلي مؤخرًا، وكانت حريصة على أن تطمئن جمهورها عليها بعد زيارة لها في منزلها، لتؤكد للجمهور أنها بصحة جيدة وما مرت به ما هو إلا أزمة صحية عابرة تجاوزتها بخير وبدعاء المحبين لها.

وعلى الصعيد الفني، تحدثت "صاحبة السعادة" عن تقييم الأعمال الرمضانية خلال الموسم الماضي، مؤكدة أنها كانت خلال الشهر الكريم متواجدة في العاصمة الإنجليزية لندن، فضلا عن انشغالها بالتحضير لحلقات البرنامج الجديدة، لذلك لم تتابع الأعمال الدرامية، ولكنها ستتابعها خلال الفترة القادمة عبر تطبيق "watch it"، والذي سيحافظ بدورة على حقوق الملكية الفكرية للأعمال الفنية.

ترشيحاتنا