نهائي دوري أبطال أوروبا يواجه أزمة كبرى

ليفربول وتوتنهام
ليفربول وتوتنهام

أصدر نادي ريال مديد بيان رسمي أعرب من خلاله انزعاجه من تصريحات ماوريسيو بوكيتينو المدير الفني لنادي توتنهام والتي وصفها البيان بالغير صحيحة.

 

بدأت القصة مع تأهل توتنهام لنهائي دوري أبطال أوروبا ليواجه ليفربول على ملعب واندا ميتروبوليتانو بالعاصمة الإسبانية مدريد والمقرر إقامتها يوم 1/6 المقبل.

 

وكان نادي توتنهام سيستخدم ملاعب المدينة الرياضية لريال مدريد "الفالديباس" للتدريب كما أنهم فيما ستكون إقامته بفندقًا خارج المدينة الرياضية.

 

 

وفي تعليل ذلك خرج بوكيتينو في تصريحات قال فيها "طلبت من رئيس الريال بيريز المبيت في المدينة الرياضية الخاصة بالميرنجي لكنه قال لي إن ذلك لن يحدث إلا حينما أصبح مدربًا لهم".

 

وتابع المدرب الأرجنتيني "لذا سنتدرب في الفالديباس وبعد ذلك سننتقل لفندق إقامة آخر قبل نهائي دوري أبطال أوروبا"

 

وفي بيان أصدره النادي الملكي قال فيه "ريال مدريد تفاجئ من تصريحات المدير الفني لتوتنهام بوكيتينو حول طلبه المبيت في المدينة الرياضية لريال مدريد لخوضهم المباراة النهائية بدوري أبطال أوروبا".

 

"ويريد نادي ريال مدريد أن يؤكد أنه دائمًا على استعداد لتلبية جميع الطلبات المقدمة من قبل الاتحاد الأوروبي والاتحاد الملكي الاسباني لكرة القدم".

 

"أن كل الطلبات المقدمة لنا تشير إلي استخدام ملاعب التدريب وغرف تغيير الملابس وهو ما حدث بالفعل فسيتدرب ليفربول في صباح الأول من شهر يونيو المقبل وتوتنهام سيتدرب يومي 30 و31 مايو."

 

وأختتم ريال مدريد بيانه قائلًا " يريد النادي التأكيد أن عملية التسكين تتم تحت إشراف الاتحاد الأوروبي لكرة القدم وفقًا لمعايير التنظيم والأمان، ولم يُطلب من نادينا في أي وقت من الأوقات تسكين هذه الفرق".

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم