فيديو| «عمر هاشم»: رحمة الله أوسع من أن يُعاقب مسلم بـ«صيام دهر»

د.أحمد عمر هاشم
د.أحمد عمر هاشم

قال د. أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار العلماء ورئيس جامعة الأزهر الأسبق، إن حديث «من أفطر يوما من رمضان في غير رخصة رخصها الله له لم يقض عنه صيام الدهر كله وإن صامه» ضعيف، وجاء مرفوعًا مرة إلى الرسول وموقوفًا مرة أخرى على أبي هريرة وذكره الإمام البخاري في كتابه ضمن الأحاديث المعلقة، لأنه بلا إسناد ما يعني عدم قوة الحديث.

وأضاف «عمر هاشم»، خلال لقائه ببرنامج «حديث الفتنة»، المذاع على قناة «TeN»، أنه يتم الأخذ بهذا الحديث على سبيل التغليظ والتأكيد على حرمة الفطر في نهار رمضان والحث على الصيام باعتباره فريضة.

وتابع: «رحمة الله أوسع من أن يُعاقب المسلم بهذا العقاب، وما جاء في هذا النص يأتي على سبيل التغليظ لبيان التأكيد والمبالغة في التشديد على الإنسان حتى لا يقع في حُرمة الإفطار، وقال بن عبد البر إن الحديث ضعيف ولا يُحتج به».

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم