السعودية تشدد على ضرورة تعزيز التعاون الدولي والإقليمي لمكافحة الإرهاب

صورة موضوعية
صورة موضوعية

 شددت المملكة العربية السعودية، على ضرورة تكاتف المجتمع الدولي للقضاء على آفه الإرهاب، مؤكدة أن مكافحة الإرهاب من أولوياتها، وذلك في كلمة وفد المملكة المشارك في جدول أعمال لجنة منع الجريمة والعدالة الجنائية في دورة انعقادها الثامنة والعشرين، الخميس 23 مايو، في جنيف برئاسة المستشار بوزارة الداخلية الدكتور عبدالله بن فخري الأنصاري.


ووفقا لوكالة الأنباء السعودية «واس» فقد استعرض الوفد جهود السعودية في مجال منع الجريمة والعدالة الجنائية وبخاصة في مكافحة الإرهاب، مؤكدًا أن المملكة لم تأل جهدا في مكافحة الإرهاب وهي من أولوياتها، مشددة على ضرورة استمرار التعاون الدولي في مكافحتها، مشيرا إلى أن المملكة قد صادقت على معظم الصكوك الدولية الخاصة بمكافحة الإرهاب، واتخذت العديد من التدابير لمكافحة الإرهاب 


ولفت الوفد إلى أن المملكة استمرت في إرساء الأسس لاستراتيجية طويلة الأجل من أجل مكافحة التطرف، وأسست المركز العالمي لمكافحة الفكر المتطرف «اعتدال» كمركز عالمي مهمته مكافحة التطرف واجتثاث جذوره، ووسعت الحكومة برامج مكافحة التطرف من خلال مركز الملك عبدالله للحوار الوطني للتصدي للتهديد المتزايد للشباب من أجل التجنيد من قبل ميليشيات مثل «داعش».


وعلى الصعيد الدولي تعهدت السعودية بتقديم 100 مليون دولار لدعم قوة مجموعة الخمس لمكافحة الإرهاب في غرب أفريقيا، فضلًا عن كونها عضو مؤسس في المنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم