«الاقتصاد الرقمي» بالغرف التجارية: خطة لتوطين تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي

المهندس تامر هدايت عضو بشعبة الاقتصاد الرقمي
المهندس تامر هدايت عضو بشعبة الاقتصاد الرقمي

قال المهندس تامر هدايت، عضو الشعبة العامة للاقتصاد الرقمي باتحاد الغرف التجارية أن أفريقيا هي أرض الفرص الواعدة، لتكنولوجيا المعلومات وتأسيس الشبكات والعالم كله يتجه حاليا إلى الاستثمار في قارة أفريقيا.


وأوضح المهندس تامر هدايت، في تصريحات له انه قام بوضع خطة للاستثمار في أفريقيا تقوم على نشر الخدمات المتعلقة بالذكاء الاصطناعي والمدن الذكية وتأمين المؤسسات المختلفة.


وعن المنافسة الصينية في أفريقيا أوضح هدايت أن الصين تنافس على السعر وليس الجودة والأداء، والصين تصرف بشكل كبير للحصول على مشروعات بالقارة الأفريقية، ولهم مشروعات في افريقيا مثل خط المترو في كينيا، ولكن الخبرات المصرية والمهندسين المصريين يفوقون نظرائهم الصينيين.


وأكد أن الإصلاحات الاقتصادية ورغبة القيادة السياسية فى التحول للاقتصاد الرقمي واستخدام احدث التكنولوجيات الموجودة بالعالم شجعت المستثمرين على ضخ استثمارات متنوعة بالسوق المصري.


وأشار المهندس تامر هدايت، إلى أن هدفه الرئيسي حاليا هو توطين تصنيع الأجهزة التكنولوجية الخاصة بتأمين المنشآت في مصر ونقل الخبرات الأمريكية الى مصر من خلال التعاون مع إحدى الجهات التى تمتلك خطوط انتاج متطورة وبأيدي مهندسين مصريين.


وذكر هدايت، أنه يوجد حلول تكنولوجية لحماية المنشآت، تعتمد على الذكاء الاصطناعي، وتعلم الألة وانترنت الأشياء، والحوسبة السحابية، وتوفر الأمان التام للمنشآة حيث إن كافة السيرفرات الخاصة بالبيانات والمعلومات الخاصة بالمنشأة تكون داخل المنشأة نفسها حفاظا على سرية البيانات ولعدم تعرضها لأى اختراق.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم