طوارئ بـ«الري» لضمان وصول المياه للزراعات خلال ذروة الموجة الحارة

وزارة الموارد المائية والرى
وزارة الموارد المائية والرى

رفعت وزارة الموارد المائية والرى أقصى درجات الاستعداد القصوى بجميع الإدارات ، وقطاعات الوزارة التابعة لها بالمحافظات خلال الموجة الحارة التى تشهدها البلاد ، لمواجهة أية مشكلات أو أزمات محتملة قد يكون من شأنها التأثير على إدارة منظومة المياه وحالة الرى بالمحافظات.

وقال المهندس عبداللطيف خالد رئيس قطاع الرى إن كل قطاعات الوزارة في حالة طوارئ شديدة نظرا لموجة الارتفاع الملحوظ في درجات الحرارة، مشيرا إلى زيادة المنصرف من المياه للترع إلى أقصى طاقة ممكنة لمواجهة الموجة الحارة.

واضاف انه تم تشكيل لجان على مستوى مديرى العموم والمفتشين ومديرى الهندسات ومهندسى المراكز تلتزم بالتواجد المستمر والمرور والمراقبة والتفتيش والوقوف على حالة الترع والمصارف والمتابعة اللحظية لمناسيب المياه بالترع الرئيسية والفرعية و نهايات الترع والمصارف ومحطات الرى والصرف لضمان توفير المياه وكفاءة التوزيع لجميع الاستخدامات.

وأضاف، أن جميع المهندسين والمسؤولين بالإدارات المختلفة يتفقدون يوميا حالة شبكات الرى على الطبيعة، والتأكد من عدم حدوث مشاكل تعيق وصول المياه للمنتفعين فى نهايات الترع، والتأكد من جاهزية معدات الصيانة الوقائية وأى معدات أخرى بالإدارات العامة، والتأكد من وصول الترع الرئيسية والرياحات وبعض الفروع إلى أقصى درجات مناسيب المياه التى تتحملها الجسور ..وأشار إلى مراقبة زراعات الأرز بالأقمار الصناعية لضمان الالتزام بالمساحات المقررة.

ترشيحاتنا