«المستثمرات العرب» يستضيف وفد رجال الأعمال النيجيري

«المستثمرات العرب» يستضيف وفد رجال الأعمال النيجيري
«المستثمرات العرب» يستضيف وفد رجال الأعمال النيجيري

قام اتحاد المستثمرات العرب باستضافة وفد من رجال الأعمال النيجيري ونظم له عدد من الزيارات في إطار استهداف تنشيط السياحة ودعم التنمية الاقتصادية بين مجموعة مصانع العاشر من رمضان ونيجيريا وتفعيل دور المجتمع المدني والقطاع الخاص في دعم رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي عام 2019 .

وتضمن برنامج استضافة الوفد النيجيري زيارة مدينة العاشر من رمضان بهدف تدشين أولى خطوات مبادرة و مؤتمر" مصر ...الطريق إلى أفريقيا" الذي يطلقه الاتحاد من 28 سبتمبر إلى 2 أكتوبر العام الجاري ويستهدف المؤتمر الدول الإفريقية بشكل عام تأكيدا لدور مصر المحور في التنمية الأفريقية

صرحت بذلك د.هدى يسى رئيس اتحاد المستثمرات العرب، مشيرة إلى أن الزيارة جاءت بناءا على توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي للتوجه لأفريقيا،و تضمنت أيضا عقد لقاء مع لجنة العلاقات الدولية والزيارات بجمعية مستثمري العاشر من رمضان برئاسة د. سمير عارف رئيس الجمعية ورئيس مجلس أمناء المدينة، لبحث تنمية التبادل التجاري بين مصر ونيجيريا ونقل الخبرة المصرية وخبرة مستثمري العاشر من رمضان إلى نيجيريا التي تخطط لإقامة مدينة صناعية متكاملة .

حيث تشير الإحصائيات إلى أن حجم التبادل التجاري بين مصر والدول الأفريقية يبلغ حوالي 5 مليار دولار وتتركز أعلى القيم التصديرية من مصر لدول إفريقيا في 4 دول أفريقية، تتمثل في نيجيريا ،كينيا، جنوب إفريقيا، إثيوبيا، وتعد نيجيريا من أقوى الاقتصاديات في الدول الإفريقية بعد جنوب أفريقيا كما تعد نيجيريا واحدة من أكبر ثلاث كيانات في القارة الأفريقية، وتعود العلاقات الثنائية إلى مطلع الستينيات .

وأضافت يسى، أنه تم أيضا القيام بزيارات ميدانية لعدد من المصانع الكبرى في العاشر من رمضان مثل الأهرام للصناعات المعدنية . السويدي للصناعات البلاستيكية والكهرباء . والحرية للصناعات الغذائية حيث تم بحث سبل إقامة مشروعات استثمارية مشتركة بين الوفد النيجيري والاتحاد ومستثمري العاشر في الصناعات الغذائية والهندسية والبلاستيك والأخشاب. مع زيارة الوفد أيضا أكبر مصانع متخصصة في التجهيزات الفندقية نظرا لاهتمام الوفد النيجيري بالبعد السياحي والعمل على دعم الحركة السياحية والتنمية الاقتصادية وسيتم توقيع كافة العقود والاتفاقيات المشتركة مع المستثمرين المصريين فى هذا القطاع خلال فعاليات مؤتمر" مصر الطريق إلى أفريقيا " المناظر انعقاده 28 سبتمبر العام الجاري.

كما تم تنظيم زيارة للوفد النيجيري إلى ثاني مدينة صناعية وهى مدينة العبور والتعرف على الصناعات الحديثة بها، كما تم عقد لقاء مع محافظ الشرقية وبحث سبل التعاون المستقبلي بين وفد رجال الأعمال النيجيري والمستثمرات العرب لإقامة مشروعات استثمارية بالمحافظة.

وقالت هدى يسي، أن الاتحاد قام بتنظيم زيارة للوفد النيجيري لعدد من المعالم السياحية الهامة مثل الأهرامات والصوت والضوء والمتحف الكبير.

وفي ختام زيارة الوفد النيجيري لمصر قام الاتحاد بتنظيم لقاء له مع الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية حيث ناقش المحافظ مع وفدى الاتحاد ورجال الأعمال بدولة نيجيريا أنه بصدد إقامة منطقة صناعية متخصصة للأثاث على مساحة 6 ألاف فدان فى مدينة بلبيس وتساهم في توفير فرص عمل كبيرة للشباب على أن يساهم الاتحاد في الترويج للمنطقة .

وأعرب محافظ الشرقية عن سعادته البالغة لزيارة وفد الاتحاد برئاسة د. هدى يسي و الوفد النيجيري لأرض المحافظة لبحث سبل التعاون بين دولة نيجيريا ومحافظة الشرقية وذلك بمشاركة إتحاد المستثمرات العرب، مؤكداً أن المناخ في مصر ملائم لضخ مزيد من الاستثمارات في سوق العمل المصري لإقامة مشروعات تساهم في حل مشكلة البطالة وتوفير حياة كريمة للشباب الجاد الباحث عن فرصة عمل حقيقية.

كما أستعرض محافظ الشرقية أمام الوفد الفرص الاستثمارية المتاحة بنطاق دائرة المحافظة حيث تضم محافظة الشرقية أربع مناطق صناعية هي " مدينة العاشر من رمضان – المنطقة الصناعية ببساتين الإسماعيلية – المنطقة الصناعية ببلبيس – والصالحية الجديدة "

كما تحدث د. ممدوح حول إمكانية الاستثمار في القطاع السياحي بالمحافظة والتي تتمتع بمقومات سياحية فيها منطقة آثار تل بسطة ومدينة صان الحجر والتي تضم ثلث أثار مصر، وقام بتنظيم زيارة للوفد لأحد المتاحف بالمحافظة .

واختتم اللقاء بإعلان المحافظ دعمه ومشاركته بمبادرة ومؤتمر " مصر الطريق إلى أفريقيا". والعمل المشترك للترويج في إفريقيا في هذه المناطق.

ومن جانبه صرح د.سمير عارف رئيس مجلس أمناء مدينة العاشر من رمضان ورئيس جمعية مستثمري المدينة أن زيارة الوفد النيجيري جاء من خلال نشاط اتحاد المستثمرات العرب المتميز والفعال.

وأضاف قائلا: أننا نرى أن للاتحاد دور كبير ووجود رجال الأعمال من الخارج للتعرف على الصناعات في مصر يعد فتح الباب للتعرف على الإمكانيات الموجودة ويعطى لهم ثقة قبل عقد أي صفقات تصديرية مع ضمان نجاحها.

وقال عارف، إن الرئيس عبد الفتاح السيسى يغتنم فرصة ريادة مصر للاتحاد الأفريقي ويقوم بنشاط متميز ومكثف مع كل الدول الإفريقية سواء خلال زياراته إليهم أو استقباله لهم في مصر والاهتمام بمشاكلهم الصحية والبنية التحتية مما يرسخ قدرة مصر للقيادة والمساهمة في رفع مستوى المعيشة .

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم