البابا تواضروس: الأوضاع في مصر تتحسن على كافة المستويات

البابا تواضروس
البابا تواضروس

أكد قداسة البابا توا ضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، أنه ليس رجل سياسي،  مضيفا أن الكنيسة عبر تاريخها من القديس مارمرقس حتى الآن إلى أن يأتي المسيح ليس لها علاقة بالسياسة.

 

 

وأضاف خلال حواره مع قناة "ctv" القبطية، أثناء زيارته الرعوية لألمانيا أن الكنسة القبطية كنيسة وطنية، والوطن يشغلنا وسلامته تهمنا، وأن العمل السياسي يكون من خلال أحزاب ومسؤولين حكوميين من خلال حكومة وبرلمان.

 

 

وتابع قائلا: "دائمًا الإعلام لا ينقل الصورة بدقة، نشكر الله أن الأمور في مصر تتحسن على كافة المستويات وأرى أن القادة السياسيين والمسؤولين في مصر يعملون بكدٍّ حتى تكون مصر في مكانة رفيعة وهذا ما ألمسه في مشاركات ومواضع كثيرة" .

 

 

وأشار قائلا: "من يعيش خارج مصر لا يعرف كل ما يحدث، ودائمًا ما تنقل الأخبار السلبية، لكن بصفة عامة الوضع في مصر جيد وهذا ليس بشهادتنا كمصريين لكن بشهادة العالم عندما تقارن الوضع في عام ٢٠١١ و ٢٠١٩ هناك فرق كبير".

 

 

وعن زيارته الرعوية لألمانيا، أكد قداسته أن زيارته  بدأت السبت قبل الماضي، وكانت كلها تشمل كنائس جنوب ألمانيا وآخر كنيسة هي كنيسة السيدة العذراء والشهيد فيلوباتير مرقوريوس.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم