عقوبات واشنطن أدت إلي تدهور اقتصاد طهران

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

قال الدكتوركريم العمدة، أستاذ الاقتصاد السياسى، إن إيران تمتلك موارد طبيعية كبيرة، وتعد أكبر رابع احتياطي نفط في العالم، وثاني أكبر احتياطي من الغاز الطبيعي؛ ولكن سياسات القادة الإيرانيين دائما محل جدل وخلاف وتصادم مع الجميع.

وأوضح العمدة، خلال استضافته في فضائية اكسترا نيوز، اليوم أن العقوبات الأمريكية التي فرضتها علي طهران أثرت علي حجم إقتصادها، حيث كان 600 مليار عام 2012، وواصل إنخفاضه حتي أصبح 450 مليار عام 2017، ومع فرض العقوبات هناك توقعات أشارت بتقلصه نهايه 2018 إلي 430 مليار ومع حلول 2019 سيواصل الهبوط. 

وأكد العمدة، أن عام 2019 قد يكون الأسوأ علي الإقتصاد الإيراني، ويرجع هذا إلي نتاج سياسة النظام الإيراني في المنطقة، والسياسة التصادمية مع الجميع. 

ترشيحاتنا