الاتحاد الأوروبي والساحل الأفريقي يبحثان اليوم في بروكسل الوضع الأمني

الاتحاد الأوروبي
الاتحاد الأوروبي

قال المحلل السياسي والاستيراتيجي الموريتاني عبد الله يعقوب حرمة الله، إن اجتماع وزراء الدفاع والخارجية لدول الاتحاد الأوروبي مع نظرائهم من دول الساحل الأفريقي الخمس "بوركينا فاسو ومالي وموريتانيا والنيجر وتشاد" اليوم الثلاثاء في بروكسل بالغ الأهمية، ويبحث الوزراء الوضع الأمني في المنطقة.


وأضاف أن الدول الأوروبية باتت تبدي حماسا غير مسبوق لدور مجموعة الخمس في الساحل في مواجهة الإرهاب الذي يهدد ضفتي المتوسط بشكل متساو.


وأوضح المحلل الموريتاني أن مجموعة الدول الخمس في الساحل، التي رأت النور في بلاده بفكرة من الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز عام 2014، باتت اليوم رقما مهما في المعادلة وأن الأوربيين حريصون على إعطائها المكانة اللائقة، فبعد مشاركة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في قمة المجموعة في نواكشوط العام الماضي شاركت المستشارة الألمانية إنجيلا ميركل في قمة المجموعة الأسبوع الماضي في بوركينافاسو.


وأضاف أن الرئيس الموريتاني استطاع أن يعطي لمجموعة الخمس في الساحل صدى دوليا كبيرا خصوصا بعد أن أصبحت أساسا لاغنى عنه، وزار أعضاء مجلس الأمن الدولي، نواكشوط العام الماضي واجتمعوا معه في القصر الرئاسي وعرض عليهم رؤيته لمواجهة الإرهاب في المنطقة وأعربوا عن اهتمامهم بها.


وأوفدت موريتانيا، التي تحتضن مقر دول المجموعة الخمس في الساحل، وزير خارجيتها إسماعيل ولد الشيخ أحمد ووزير دفاعها يحيي ولد حدمين أمس إلى العاصمة الأوروبية .

ترشيحاتنا