صور| «كوافيرة» تقتل زوجها وتستكمل تزيين العرائس بشبرا

المتهمة وعشيقها
المتهمة وعشيقها

أدلت المتهمة بقتل زوجها بالاشتراك مع عشيقها بمدينة شبرا الخيمة بمنطقة بيجام بمحافظة القليوبية، باعترافات تفصيلية أمام رجال المباحث، بأنها يوم الواقعة، قامت بنزول من شقتها وتركت باب الشقة مفتوحًا متعمدة.

 

وتابعت المتهمة وتعمل كوافيرة بمحل شهير ببيجام، أنها بمجرد نزولها، صعد العشيق وقام بفتح الباب الذي تركته له مفتوحًا، ودخل إلى الشقة وبينما زوجها يسترخي على سريره ويغلب عليه النوم، دخل المتهم وطعنه بـ«مطواه»، حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، ثم تركه وذهب مسرعًا.

 

واستكمل المتهمين في اعترافاتهم، أن الزوجة ظلت تعمل في المحل «كوافير حريمي»، حتى انتهي العشيق من قتل زوجها، ثم في آخر اليوم، صعدت وكأنها لا تدري بما حدث مع زوجها، وقامت بفتح الباب وصرخت بشكل قوي، فجاء السكان إليها وهرول الجيران مسرعين إليها، لتدخل في نوبة من التمثيل وبدموع التماسيح، بدأت تصرخ وتبكي وتدعي بأن أحد دخل الشقة وقتل زوجها، وسرقهم، وهرب.

 

وأمام رجال المباحث، وبتضيق على المتهمة، بدأت في التردد والتناقض في شهادتها، مما أثار الشك لدى رجال المباحث، فاعترفت بأنها ترتبط بعلاقة غير شرعية مع عشيقها منذ فترة، واتفقت معه على ضرورة التخلص من الزوج، حتى يخلو لهما الجو، في علاقتهما الآثمة، وأمام نيابة شبرا الخيمة، أمرت بحبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات التي تجري معهما.

 

تعود أحداث الواقعة، عندما تبلغ لقسم شرطة أول شبرا الخيمة بمديرية أمن القليوبية بمقتل صاحب «محل أدوات منزلية» بمسكنه بمنطقة بيجام بدائرة القسم إثر إصابته بجروح وخذية وقطعية وطعنية متفرقة بجسده، وأسفرت جهود فريق البحث المشكل بمشاركة قطاع الأمن العام و إدارة البحث الجنائي بالقليوبية أن وراء ارتكاب الواقعة (زوجة المجني عليه بالاشتراك مع عامل مقيم بدائرة القسم).

 

 وعقب تقنين الإجراءات تم ضبطهما، وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة لارتباطهما بعلاقة منذ فترة، حيث اتفقا على التخلص من المجني عليه، وفى سبيل ذلك قامت الزوجة بالنزول من الشقة وتركت بابها مفتوحاً وعقب ذلك صعد "العامل" وأجهز على المجني عليه بسلاح أبيض «مطواة» فأودى بحياته، وأضاف العامل بتخلصه من أداة الجريمة "مطواة" بإلقائها بأحد المصارف، فيما تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا