قبل شم النسيم.. الري: تطوير 150 فدانا من حدائق القناطر الخيرية

القناطر الخيرية
القناطر الخيرية

أعلنت وزارة الموارد المائية والري عن إنهاء كافة الاستعدادات اللوجستية لاستقبال المساحات الخضراء والحدائق بالقناطر الخيرية وخدمة حوالي 3 ملايين مواطن من سكان المنطقة والقاهرة الكبرى خلال فترة الأعياد وإجازات الربيع.

 

وأكدت الوزارة في بيان لها اليوم، أنه سيتم تطوير 150 فدانا من حدائق القناطر الخيرية لتكون متنفسا للمواطنين فضلا عن الحفاظ على النيل من التعديات والتلوث صرح بذلك المهندس محمد الصادق مدير عام ري قناطر الدلتا. 

 

وأوضح الصادق، أن وزارة الري في إطار سعيها الدؤوب ليكون نهر النيل للمصريين جميعا؛ قد انتهت من عمل الصيانة، وتطوير شبكات الري للحدائق والكهرباء و الإنارة الليلية وصيانة المرافق لتوفير كافة الخدمات التي يحتاجها الرواد خلال زيارتهم بانو راما القناطر الخيرية ومتاحفها.

 

وأشار إلى أن أربع حدائق بالقناطر الخيرية تفتح أبوابها  بأسعار رمزية كما تفتح حديقة "عسلة" المطورة التي تتضمن الالاف الاشجار و النباتات النادرة علي مستوى الشرق الاوسط منذ عهد محمد علي باشا مغ توفير الخدمات ووسائل الترفيه مع استمرار العمل بالحدائق طوال اليوم من الصباح الباكر حتى الساعة 11 ليلا.

 

وقال إن وزارة الري انتهت من تجهيز مكتبة ومنطقة شلالات مياه ومسرح وبحيرات مائية وسط مساحات خضراء تتوسطها بيوت خشبية وممشى عالمي علي نهر النيل ومدرجات تري لوحة مصرية خالصة لتداخل المياه ومباني القناطر القديمة والتي تبرزها أنظمة الإضاءة الحديدة" على غرار ممشى "أهل مصر"  كما تضمن الفعاليات انشطة فنية وتوعوية بترشيد المياه وفوائدها على الدولة مع وجود منفذ لبيع الزهور والأشجار النادرة بأسعار رمزية.
 

ترشيحاتنا