مفتي الجمهورية يدين حرق 11 شخصًا على أيدي «بوكو حرام» في الكاميرون

مفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام
مفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام

أدان الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، بشدة الجريمة الإرهابية الخسيسة التي قامت بها جماعة بوكو حرام الإرهابية، مساء أمس الخميس، على بلدة تشاكاماري التابعة لمدينة مورا أقصى شمال الكاميرون، حيث أحرقت منازل البلدة؛ ما أسفر عن سقوط 11 قتيلًا حرقًا.

وأكد مفتي الجمهورية، في بيان له، أن هذه الجماعة الإرهابية تجردت من كافة الأخلاق والقيم الإسلامية والإنسانية التي حرمت سفك الدماء ودعت إلى حفظ النفس، واعتبرت حرمة الدماء أشد عند الله من هدم الكعبة المشرفة التي هي بيت الله الحرام.

وأضاف أن جماعات التطرف والإرهاب تثبت يومًا بعد يوم أن الدين ليس ضمن أولوياتها ولكنها تحرف الدين وتسخر فهمها المتطرف لهدم الشريعة التي جاءت مقاصدها لحفظ الأنفس والدين والأموال والأعراض والعقول.

وتوجه المفتي بخالص العزاء لأسر الضحايا، داعيًا الله أن يلهمهم الصبر والسلوان، وأن ينتقم من كل إرهابي متطرف يسعى إلى إرهاب الآمنين وسفك دماء الأبرياء.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم