صور| ديكورات من إعادة تدوير الأشياء القديمة

 ديكورات من إعادة تدوير الأشياء القديمة
ديكورات من إعادة تدوير الأشياء القديمة

«مي عبدالنبي» فتاة تبلغ من العمر 24 عاما من محافظة بني سويف تخرجت من كلية التجارة قسم إدارة الأعمال عام 2017، عشقت منذ الطفولة المشغولات اليدوية "هاند ميد" فهي فنانة الهاند ميد وعمل المصغرات وإعادة التدوير.

قالت مي عبدالنبي إنها أحبت هذا العمل لأنه تعلمته من والدتها وهوته وأبدعت فيه بتشجيع منها، ولا تنكر فضل والدها وتشجعيه لها وتوفير جميع الخامات التي تحتاجها. 

وأضافت أنها تحب أيضا إعادة تدوير الأشياء القديمة في البيت وتنصح بأن نفكر جيدا قبل أن نرمي أي شي تالف سواء في المطبخ أو الملابس والأحذية فمن الممكن أن نعيد تدويرها ونستخدمها في عمل ديكور بالبيت أو نعيد استخدامها في شيء آخر.

وعرضت بعض أعمالها منها شنطة من الكرتون تصميمها مغطاة بالقماش من الخارج والداخل ومحلاة بمجموعة من الأكسسوارات بالإضافة إلى حذاء من نفس قماش الشنطة في قمة الروعة.

وقدمت مجموعة من المصغرات لبيت ريفي في غاية الجمال وتصميم مصغر للمطبخ بالكامل بمقاس 30 سم طول في 30 سم عرض في 30 سم ارتفاع وتصميم أخر لغرفة المكتب بالكامل بنفس المقاسات السابقة.

وأوضحت أنها استخدمت فيهم "ورق وكرتون وقطع من خشب خافض اللسان وعجينة الورق وعجينة الرملة وعجينة التراب وعجينة السيراميك بالإضافة للغراء وعلب الأمير والألوان"، مضيفة أنها أبدعت أيضا في عمل لوازم إكسسوارات السبوع من سرير للبيبي مكون من قفص عادي بتاع الخضار وتقوم بتنجيدة وكساءه بقماش جميل والغربال والهون بأشكال جميلة.

وتتمنى مي عبدالنبي أن يكون لها معرضا خاصا بها تستطيع أن تعرض فيه منتجاتها وأعمالها الفنية وأن يكون لها مكان ليتعلم فيه الناس كيفية إعادة تدوير الأشياء وخاصة الأطفال.

ترشيحاتنا