صور| كأس الأمم الإفريقية في ضيافة «بنك مصر»

محمد الأتربي رئيس بنك مصر
محمد الأتربي رئيس بنك مصر

استضاف بنك مصر، كأس الأمم الإفريقية «توتال مصر 2019»، بمقر المركز الرئيسي للبنك، وذلك برعاية «Visa» باعتبارها أحد الرعاة الرئيسيين للبطولة.

وتأتي استضافة بنك مصر، للكأس الإفريقية، انطلاقا من شراكته مع «Visa»، وفي ضوء استضافة مصر لبطولة كأس الأمم الإفريقية في نسختها الـ32، خاصة أن هذه البطولة تتزامن مع تولي مصر رئاسة الاتحاد الإفريقي لعام 2019.

ورحب محمد الأتربي، رئيس مجلس إدارة بنك مصر، بالنيابة عن أكثر من 16 ألف موظف بالبنك، باستضافة الكأس الإفريقية بمقر البنك؛ وهو الصرح العريق الذي أنشئ عام 1920، على يد الاقتصادي الكبير طلعت حرب باشا، ويمثل ثاني أكبر بنك حكومي في مصر، وأحد أعمدة الاقتصاد الوطني، ويمتلك البنك أكبر شبكة فروع في مصر والشرق الأوسط، تبلغ أكثر من 620 فرعًا منتشرة في جميع أنحاء الجمهورية.

وأوضح "الأتربي"، أن بنك مصر، يستهدف في الأعوام القليلة القادمة الوصول لنحو 875 فرعًا ليستكمل كونه الأقرب لعملائه أينما وجدوا. 

وأشار رئيس بنك مصر، إلى اهتمام البنك بالرياضة باعتبارها جسر للتواصل بين الشعوب بخلاف أهميتها لبناء أجسام وعقول الشباب؛ لذلك قام البنك بإطلاق أول صندوق استثمار خيري «صندوق الرياضة المصري» مرخص من قبل الهيئة العامة للرقابة المالية لجمع الأموال واستثمارها، ثم إنفاق العائد على دعم نهضة الرياضة المصرية، مما ينعكس على إعادة مكانتها ووضعها على الخريطة الرياضية العالمية، وذلك بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة واللجنة الأوليمبية وكافة الجهات المعنية.

وأعرب رئيس مجلس إدارة بنك مصر، عن تمنياته بالتوفيق والنجاح للجنة المنظمة للبطولة الإفريقية ولكافة الفرق الرياضية المشاركة، لأداء مباريات على أعلى مستوى من الجدية مع الالتزام بالروح الرياضية.

يذكر أن العلاقات المصرية الإفريقية، شهدت نموا ملحوظا واستعادة مصر لدورها المحوري في القارة الإفريقية على كافة المستويات، مما ساهم في تعزيز تعاون مصر مع دول القارة الإفريقية في مختلف المجالات.

ويولي بنك مصر، أهمية خاصة بالتوسع والانتشار بالسوق الإفريقي بهدف تنمية وتوسيع حجم أعماله في القارة، سواء بتواجده بشكل فعلي (فرع/ مكتب تمثيل) أو بقيامه بأنشطة مالية ومعاملات دولية تتم من خلال مؤسسات مالية أخرى.

ويتواجد بنك مصر، حاليا في جمهورية كوت ديفوار من خلال مكتب تمثيل تابع لبنك مصر لبنان، ويدرس حاليا التواجد بتنزانيا وجاري استكمال الإجراءات الخاصة بتواجد البنك في مدينة نيروبي عاصمة كينيا، مستهدفين أن يكون هذا التواجد بمثابة محور مركزي لأعمال البنك مع دول شرق إفريقيا، من خلال تعزيز وتعظيم حجم العمليات المصرفية المتبادلة بين كافة وحدات البنك مع هذه الدول، وخاصة فيما يتعلق بعمليات تمويل التجارة الخارجية، بالإضافة إلى استكشاف أية فرص استثمارية جديدة بهذه الدول ومنطقة شرق إفريقيا.


 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم