أستاذ جراحة: عمليات السمنة وقاية من الوقوع في براثن السرطان

عمليات السمنة وقاية من الوقوع فى براثن السرطان
عمليات السمنة وقاية من الوقوع فى براثن السرطان

أكد الدكتور محمد أبو النجا أستاذ الجراحة المساعد بجامعة عين شمس وأستاذ جراحات السمنة المفرطة أن السمنة تزيد من مخاطر الاصابة بعدد من أنواع السرطانات ومنها سرطان الثدي وبطانة الرحم والقولون والمثانة، وسرطان الكبد .


وقال الدكتور محمد أبو النجا أن كثير من الحالات المصابة بالسرطان دائما ما تكون مصابة بارتفاع فى مؤشر كتلة الجسم حيث ان الاشخاص الذين يعانون من السمنة هم اكثر عرضة للاصابة ببعض انواع من السرطان وخاصة ذات الصلة الهرمونية مثل سرطان بطانة الرحم، الثدى، سرطان البروستاتا، الكلى، الغدة الدرقية، البنكرياس، المثانة، القولون.


وأضاف الدكتور محمد أبو النجا أن التخفيف من عبء هذه الامراض ليس بالمهمة المستحيلة فخسارة 5 – 10 % من الوزن الزائد كفيلة بتحسين وتخفيف هذه الأمراض وأعراضها و لكن الاولى والاهم هو محاربة تفشي وباء السمنة التي تعد أكثر وسيلة ناجحة للحد من هذه الامراض.


وأوضح الدكتور محمد ابو النجا أن معدل حدوث امراض القلب والشرايين قد تتضاعف الى ثلاث مرات عند المصابون بالسمنة عن غيرهم  وان احتمال زيادة انسداد الشرايين تزداد حتى لو زاد الوزن بمعدل 10% عن الوزن الطبيعى والحل الأمثل هى الإتجاه الى العمليات الجراحية التى تتناسب مع المريض ويحددها الطبيب.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم