التضامن تحتفل بعيد الأم بمؤسسة التثقيف الفكري بمصر القديمة

عيد الام بمؤسسة
عيد الام بمؤسسة

احتفلت وزارة التضامن الاجتماعي اليوم من خلال المؤسسة القومية لتنمية الأسرة والمجتمع بعيد الأم وقد اقيم الاحتفال هذا العام بمؤسسة التثقيف الفكري بمصر القديمة، والتي تعد من أقدم المؤسسات التابعة للوزارة والعاملة في مجال رعاية ذوي الإعاقة الذهنية من الفتيات.

 

وأكد اللواء عبد الحكيم حمودة المدير التنفيذي للمؤسسة القومية لتنمية الأسرة والمجتمع أن احتفال اليوم هو فرصة للتعبير عن الحب والتقدير للام التي تعد السند والحماية كما إننا نتقدم بخالص التحية والتقدير لأمهات الشهداء اللواتي قدمن أبنائهم فداء لهذا الوطن.

 

 

 

وقد استعرض حمودة خلال كلمته الجهود التي بذلتها وزارة التضامن في مجال رعاية ذوي الإعاقة خلال عام ٢٠١٨ الذي أعلنه السيد الرئيس عاماً لذوي الإعاقة حيث افتتحت الوزيرة خلال العام الماضي الحضانة الدامجة والتي تحاكي أفضل واكبر الحضانات العاملة في هذا المجال ومركز علاج وتأهيل حالات التوحد.

 

كما أضاف حمودة أن العمل مازال مستمراً خلال العام الحالي ٢٠١٩ حيث أن الوزيرة قد صدقت مؤخراً على إنشاء مجمع حضاري يستوعب ١٢٠ فتاة من ذوي الإعاقة يتكون من دور ارضي وثلاثة ادوار متكررة بحيث يستوعب كل دور ٤٠ فتاة وسوف يتم العمل به فوراً بحيث يتم الانتهاء منه قبل نهاية عام ٢٠١٩.

 

يذكر أن المؤسسة القومية لتنمية الأسرة والمجتمع تعمل على تقديم الرعاية للفئات الخاصة والمعاقين ذهنيا من خلال رعاية وتأهيل  ذوى الاحتياجات الخاصة عبر برامج متخصصة ومتطورة تمكنهم من الدمج في المجتمع ويتبع المؤسسة 8 مؤسسات لرعاية الأبناء المعاقين ذهنيا تقوم على خدمة 762 ابنا بالإضافة إلى توفير 5000 جلسة سنويا بمركز علاج الشلل الدماغي و30 آلف جلسة سنويا بمركز العلاج الطبيعي.

 

وشهد الحفل عدد من أعضاء مجلس النواب والمسئولين عن مؤسسات الرعاية العاملة في مجال رعاية ذوي الإعاقة وقد تضمن الاحتفال عدد من الاستعراضات الغنائية من أداء أبناء مؤسسات الرعاية للابناء ذوي الاعاقة منها استعراض أحلى الحروف من أداء أطفال الحضانة الدامجة ونور بيتنا من أداء دار فتيات مصر القديمة وأغنية ست الحبايب أداء الفنانة مونيا وبعض الأبناء واستعراض أول حياتي لفتيات حلوان ويا ماما لفتيات مصر القديمة استعراض شكراً يا أمي من أداء فتيات مصر القديمة و فتيات حلوان.

 

ترشيحاتنا