صور| نيوزيلندا تتضامن مع ضحايا المسجدين ببث صلاة الجمعة في الذكرى الأسبوعية

نيوزيلندا تتضامن مع شهداء المسجدين في صلاة الجمعة بالحجاب
نيوزيلندا تتضامن مع شهداء المسجدين في صلاة الجمعة بالحجاب

نظم الشعب النيوزيلندي، حملة تضامن ودعم للمواطنين المسلمين، تعبيراً عن رفضهم لمجزرة المسجدين في مدينة كرايست تشيرتش، قبل أيام، التي راح ضحيتها أكثر من 50 شهيدًا حيث قاموا بارتداء الحجاب أثناء صلاة  الجمعة.

وظهرت "جاسيندا أرديرن" رئيس الوزراء النيوزلندية وسط جموع المشيعين بالحجاب تضامنا مع الدعوة التي أعلن عنها أمس الخميس لارتداء الحجاب اليوم الجمعة، لإظهار تضامنهم مع المسلمين.

ووفقاً لموقع "العربية. نت" ، بث التلفزيون النيوزيلندي خطبة الجمعة لأول مرة، والتي حضرها الآلاف من الشعب النيوزيلندي، كما أمرت رئيسة وزراء نيوزيلندا بالوقوف دقيقتين حدادا، وبث آذان صلاة الجمعة في الإذاعة والتلفزيون الرسمي للدولة .

كان حشد كبيراً من النشطاء في الجمعيات والمواقع الاجتماعية قاموا بدعم حملة تضامنية، من أجل تشجيع كل القاطنين في نيوزيلندا على القيام بهذه اللفتة الإنسانية.

وشهدت الحملة اليوم في نيوزلندا التي بدأت فيها صلاة الجمعة استجابة عدد كبير من الناس، الذين وافقوا على القيام بهذه البادرة. ودعا المنظمون إلى نشر صور الحجاب على المواقع الاجتماعية باستخدام الوسم #headscarfforharmony "الحجاب من أجل الوئام".

وانضم للحملة عدد كبير من السيدات، منهم شرطية، والتي ارتدت الحجاب علي الزى الرسمي لشرطة نيوزيلندا ونشرت صورتها اثناء الخدمة معلقة وردة حمراء علي كتفها الأيسر وممسكة بسلاحها.

وكان متطرف يميني أسترالي اقتحم مسجدين، خلال صلاة الجمعة، وشرع في إطلاق النار على المصلين بشكل عشوائي، في أسوأ حادث قتل جماعي راح ضحيته أكثر من 50 مصلي.
 

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم