غدا.. انطلاق مهرجان «ميدفيست» السينمائي

الفيلم الألمانى الكينى «سوبر مودو»
الفيلم الألمانى الكينى «سوبر مودو»

كتب: إسراء مختار

 

تنطلق غدا الخميس فعاليات مهرجان «ميدفيست» السينمائي، فى دورته الثالثة، بسينما زاوية بوسط القاهرة، بمشاركة ٣٣ فيلما من ١٦ دولة مختلفة، منها: تونس وفرنسا وإيطاليا وإنجلترا وكندا والعراق والإمارات، وتستمر فعالياته من ٢١ إلى ٢٥ مارس.

وتقدم حفل الافتتاح الفنانة «علا رشدى»، ويفتتحه الفيلم الألمانى الكينى «سوبر مودو» الذى تدور قصته حول طفلة فى قرية صغيرة فى كينيا مصابة بمرض السرطان القاتل، لديها هوس بالأفلام، وحبها للأفلام يغير حياتها للأفضل، ويناقش الفيلم قدرة السينما والخيال على جعل الحياة أسعد والمساعدة فى تحمل الآلام، ويشهد ثانى أيام المهرجان لقاء مع الفنانة يسرا اللوزي وكما تشارك فى المهرجان ٦ أفلام من مصر هي: «شفة»، و«ريد فيلفت»، و«من جوة»، و«وحش الشبكة»، و«رسالة إلى والدي»، و«الصندوق».

ويقول مينا النجار مؤسس ورئيس المهرجان: نهدف لكشف نقاط الالتقاء بين الطب والصحة النفسية والجسدية من ناحية، والسينما من ناحية أخرى، أما عن القضايا المطروحة فى الأفلام المشاركة فيقول: أفلام اليوم الأول تتكلم عن قدرة الفن والإبداع على التأثير فى الحياة لجعلها أفضل، وأفلام اليوم الثانى تناقش علاقة الطفل بوالده وفكرة قبول الطفل كما هو مهما كان مختلف سواء من ناحية الصحة النفسية أو الجسدية، واليوم الثالث تدور أفلامه حول علاقة الطفل بالمجتمع وأهله وأخوته وأصدقائه والتكنولوجيا، وكل ما يحيط به، وتأثيره على صحته النفسية، واليوم الرابع أفلامه تتعلق بالسواء النفسى للأطفال الذين يغيرون أماكن سكنهم وخاصة اللاجئين، وأفلام اليوم الأخير تتعلق بعلاقة الطفل وأهله بالمرض وكيفية التأقلم معه، ويلى عروض الأفلام مناقشات فنية وطبية، تتعلق بالموضوعات المطروحة.

وأضاف: تم اختيار الأفلام المشاركة من ضمن ٣٨٠ فيلما مقترحة من صناع أفلام ومبرمجى مهرجانات وموزعون ومهتمون بالسينما، ثم عرضنا أفضلها على أطباء للتأكد من صحة المعلومات المطروحة فيها، وتتنوع الأفلام بين التسجيلية والتحريك والروائية والدراما، وأغلبها أفلام قصيرة باستثناء فيلم الافتتاح.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم