بعد تحريم الإفتاء.. «محام» يكشف عن العقوبة الجديدة لزواج القاصرات

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

علقت الدكتورة منى شوقي، الكاتبة في مجال حقوق المرأة، على فتوى دار الإفتاء المصرية التي تؤكد أن زواج القاصرات حرام شرعًا، قائلة: "زواج القاصرات وأد من نوع آخر للأنثى".

وأضافت "شوقي"، خلال مداخلة تليفونية مع الإعلامية جيهان لبيب، ببرنامجها "90 دقيقة"، المذاع على فضائية "المحور" مساء اليوم الخميس، أن زواج القاصرات حرمان للأنثى من أخذ فرصتها في الحياة، وحرمان من التعليم والتفكير في مستقبلها.

وأكدت أن الزواج المبكر وزواج القاصرات سبب في زيادة نسب الطلاق، لافتة إلى أن زواج القاصرات يمنع في العديد من الدول، ونطالب بإصدار قانون يجرمه ويمنع أي تلاعب.

في حين قال المحامي ميشيل حليم، إن هناك اتجاها في مجلس النواب لتغليظ عقوبة زواج القاصرات يصل إلى السجن 10 سنوات وغرامة مالية تصل إلى 100 ألف جنيه، ومعاقبة كل من تورط أو اشترك بشكل أو آخر في هذا الزواج.

 

ترشيحاتنا