ابتكار منازل جديدة مقاومة لحرائق الغابات

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

توصل فريق من الباحثين في معهد التأمين لحماية المنازل والشركات إلى ابتكارات وقاية المنازل من الحرائق، ببناء منزل مضاد تمامًا للحرائق وتشمل تحديد مساحة عازلة بين منزلك والحديقة المحيطة به بالإضافة إلى استخدام الكساء الخارجي المصنع من مركب الإسمنت الليفي في البناء لأنه أقل قابلية للاحتراق من مواد البناء التقليدية.

وينصح باستخدام المزاريب المعدنية لتقليل خطر اشتعالها بالجمر المتطاير ونقل الحرائق إلى المنزل، وتركيب نوافذ زجاجية مزدوجة الألواح وباب من الألياف الزجاجية.

وجاءت الفكرة ببناء منازل مضادة للحرائق حيث هدد الجفاف وارتفاع درجات الحرارة المتزايدة على كوكب الارض باستمرار خطر اندلاع حرائق الغابات المهددة لحياة الكثيرين ومنازلهم.

وشهدت ولاية كاليفورنيا الامريكية خلال العام 2018 أكبر الحرائق وأكثرها تدميرًا في تاريخها وعلى الرغم من أن بناء منزل مضاد تمامًا للحرائق قد لا يكون ممكنًا، يستمر الباحثون في تطوير تقنيات جديدة للحماية من الحرائق .

وتسببت حرائق الغابات خلال العام 2018 بخسائر أكبر في الأرواح والممتلكات أكثر من المخاطر المناخية الأخرى في الولايات المتحدة الأمريكية ومنها إعصارين كبيرين وباستطاعة مالكي العقارات ومخططي المدن وقادة الولاية والقادة الفيدراليين اتخاذ خطوات عملية للحد من المخاطر الجماعية الناجمة عن الحرائق لتصبح الأحياء أكثر أمانًا وصمودًا مع تزايد حدة حرائق الغابات. 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم